۴۰۲مشاهدات
انهارت بطولة الدوري السوبر الأوروبية أو "سوبر ليغ" التي أعلن عنها رئيس نادي ريال مدريد فلورنتينو بيريز، قبل بدايتها بسبب انسحاب الأندية الإنجليزية الستة من البطولة، مما ترك الفرق الإسبانية والإيطالية في مأزق.
رمز الخبر: ۵۰۸۹۱
تأريخ النشر: 21 April 2021

شبكة تابناک الإخبارية _ وأعلنت أندية أرسنال وتشيلسي وليفربول ومانشستر يونايتد ومانشستر سيتي وتوتنهام طوال مساء الثلاثاء انسحابها من مقترح إقامة بطولة "سوبر ليغ"، وسط رد فعل عنيف متصاعد من الجماهير وتحذيرات من الحكومة البريطانية بإمكانية إدخال تشريعات لإحباطه.

وقد أشرف على مشروع "سوبر ليغ" رئيس نادي ريال مدريد فلورنتينو بيريز، الذي تمكن من الحصول على موافقة برشلونة وأتلتيكو مدريد في إسبانيا، ويوفنتوس وميلان وإنتر ميلان من إيطاليا.

وكان مقترح "سوبر ليغ" سيجعل دوري أبطال أوروبا الذي يديره الاتحاد الأوروبي غير قابل للاستمرار بدون الأندية الستة من أغنى دوري في العالم.

وقالت منظمة "سوبر ليغ" في بيان: "في ظل الظروف الحالية، سنعيد النظر في أنسب الخطوات لإعادة تشكيل المشروع، مع الأخذ في الاعتبار دائمًا أهدافنا المتمثلة في تقديم أفضل تجربة ممكنة للجماهير مع تعزيز مدفوعات التضامن لمجتمع كرة القدم بأكمله."

واستجابت الأندية الإنجليزية لمناشدات رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ألكسندر تشيفرين للبقاء جزءًا من دوري أبطال أوروبا، الذي يحتوي على معايير تأهيل تعتمد على أداء الفريق في الدوري المحلي.

من جهته، قال رئيس نادي يوفنتوس، أندريا أنييلي، المشارك في تأسيس دوري السوبر الأوروبي لكرة القدم، اليوم الأربعاء، إن المسابقة الجديدة لم تعد قادرة على الاستمرار، بعد انسحاب ستة أندية إنجليزية.

وردًا على سؤال حول إمكانية إقامة البطولة، قال أنييلي "حتى أكون صريحا وصادقا، لا.. من الواضح أن الأمر ليس كذلك".

وقال أنييلي إنه لا زال مقتنعًا، بأن كرة القدم الأوروبية تحتاج إلى تغيير، مؤكدًا أنه لا يشعر بالندم، بشأن الطريقة المتعلقة بمحاولة تأسيس بطولة انفصالية.

ولكن أعلن سداسي الدوري الانكليزي، مانشستر سيتي، مانشستر يونايتد، ليفربول، توتنهام، آرسنال وتشيلسي، الانسحاب رسميًا من بطولة دوري السوبر الاوروبي.

وكان مانشستر سيتي، أول الأندية الإنكليزية التي أعلنت انسحابها رسميًا، بعدما أعرب تشيلسي عن نيته، اتخاذ نفس القرار بتحضير الوثائق المطلوبة للانسحاب.

وقال توتنهام بدوره في بيان "نؤكد أننا بدأنا في اتخاذ الإجراءات للانسحاب من المجموعة التي تضع مقترح دوري السوبر الأوروبي".

أما آرسنال فكتب في بيان "نتيجة للاستماع إلى مجتمع كرة القدم على مدار الأيام الماضية، ننسحب من دوري السوبر الأوروبي، ارتكبنا خطأ ونعتذر عليه".

وقال ليفربول "يؤكد نادي ليفربول أن انخراطه بالمقترح الخاص بدوري السوبر الأوروبي، لن يتواصل".

كما كتب مانشستر يونايتد ببيان: "مانشستر يونايتد لن يشارك بدوري السوبر الأوروبي".

وتابع البيان "استمعنا باهتمام لرد فعل الجماهير والحكومة البريطانية، سنواصل الالتزام بالعمل مع مجتمع كرة القدم".

وتزامناً، أكد فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد (عراب المسابقة المستحدثة)، أنه لا يشعر بالقلق من أنباء انسحاب بعض الأندية من المشاركة بدوري السوبر الأوروبي.

وقال لصحيفة ليكيب "خروج الأندية من بطولة السوبر الأوروبي؟ لست قلقًا، لم يتعرض أي ناد لضغوط، الوضع جاد للغاية، الجميع يريد التوصل لحل".

وأضاف "نحتاج لدعوة بايرن ميونخ وباريس سان جيرمان (رفضا ان يلتحقا منذ البداية)، بالوقت المناسب، متأكد أنهما سينضمان إلينا في النهاية، لكننا لم نتحدث معهما بعد".

وتابع "نحن لسنا ضد كرة القدم، بل نريد إنقاذها، وإذا لم نفعل شيئًا، سنموت جميعًا بحلول عام 2024".

وأردف "ريال مدريد يتحمل المسؤولية التاريخية لتغيير واقع كرة القدم التي تموت ببطء، الوباء يدمرنا جميعًا، هدفنا إنقاذ كرة القدم".

وختم "حين يكون لديك المال، يمكنك إظهار التضامن مع الجميع، لكن اليويفا مع احتكاره، لا يريد تغيير أي شيء، لأنه يتمتع بامتيازاته وكرة القدم ستموت تدريجيًا، معنا الأندية الصغيرة ستحصل على أموال أكبر".

رایکم