۱۷۷مشاهدات
اعتصم عدد من النساء مساء أمس السبت أمام سجن جو البحريني، عقب قمع قوات الامن للسجناء والاعتداء عليهم، مطالبين بالحديث مع المسؤولين لطمأنتهم بشأن أبنائهم.
رمز الخبر: ۵۰۷۹۱
تأريخ النشر: 18 April 2021

شبكة تابناک الإخبارية _ وأكدت جمعية الوفاق الوطني المعارضة، أن اعتداءات وقعت بالفعل ضد سجناء في جو، وذلك بعد احتجاجهم ضد أوضاعهم السيئة بالسجن.

وطالبت الوفاق، بـ"السماح لجهة مستقلة ومحايدة أممية بالتحقيق" فيما حدث في السجن.

وأيدت الوفاق أن السجناء "تعرضوا لضرب مبرح بالهراوات، خلفت إصابات دامية، فضلا عن نقل 33 سجينا تعرضوا للضرب لجهة غير معلومة".

وكانت سلطات سجن جو المركزي، اعتدت على السجناء السياسيين بالضرب المبرح، وقمعتهم بشدة، فقط لأنهم احتجوا ضد أوضاعهم المتردية بالمعتقل.

ولم تكن الاحتجاجات التي تم قمعها أمس السبت في المبنيين 12 و13 وليدة اللحظة، بل كانت نتاج تراكمات تحكي تردي أوضاع السجن منذ أكثر من شهر، إثر انتشار الوباء بين السجناء، وعدم وجود وجبات تكفي لسد جوعهم، وصولاً إلى شهادة أحدهم بسبب الإهمال الطبي.

وهاجمت القوات الأمنية أمس السبت المعتقلين في مبنى 12 و13 بسجن جو، وأنباء مقلقة إضافية تحكي عن العنف المفرط والقسوة في تعامل الشرطة مع السجناء، وهو ما أدى إلى اعتصام بعض الأهالي عند مبنى السجن مطالبين بالحديث مع المسؤولين لطمأنتهم بشأن أبنائهم.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار