۳۰۸مشاهدات
اعلن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، ان ميناء الفاو سيوفر فرصًا كبيرة للعراق ويعزز مكانته الجيوسياسية في المنطقة، فيما اشار الى ان العراق أمام مرحلة جديدة حيث تجاوز الأزمات ويتجه نحو البناء والإعمار.
رمز الخبر: ۵۰۵۶۹
تأريخ النشر: 12 April 2021

شبكة تابناک الإخبارية _ واعتبر الكاظمي في كلمته خلال حفل وضع حجر الأساس لمشروع ميناء الفاو الكبير، امس الاحد، ان "العراق واجه تحديَّاً كبيراً لإتمام مشروع الفاو الكبير". وأضاف ان "ميناء الفاو الكبير مشروع الأجيال والمستقبل".

وقال "نعلن اليوم البدء بمشروع ستراتيجي مهم انتظره ابناء البلد سنوات طويلة"، مبينا ان "ميناء الفاو سيوفر فرصًا كبيرة للعراق ويعزز مكانته الجيوسياسية في المنطقة والعالم، وسيخلق فرص عمل كثيرة لأهل البصرة وباقي المحافظات، ويساهم في تطوير المحافظة".

واضاف ان "الكثيرين راهنوا على إفشال المشروع ونشروا إشاعات عدة لإحباط الشعب، ولكن المشروع ينطلق اليوم رسميًا بعد إن إنتهينا من مراحل التخطيط والمفاوضات وموّلنا المشروع من موازنة هذا العام".

واوضح ان " مشروع الفاو الكبير ليس فقط للبصرة، بل هو مشروع استراتيجي يسهم في تطوير واعمار جميع محافظات العراق، ويجعل من البلد جسرا إقتصاديا يربط مختلف بلدان المنطقة".

وتابع الكاظمي "اننا أمام مرحلة جديدة من تاريخ العراق الحديث، حيث نتجاوز الأزمات، ونتجه نحو البناء والإعمار والإزدهار"، داعيا "الاهالي في البصرة الفيحاء وفي كل أنحاء العراق الى أن يتحلوا بالأمل وأن نضع أيدينا معًا، ونبني بلدنا من الفاو الى زاخو".

واكد الكاظمي ان "العراق سينهض من جديد بسواعد شبابنا وشاباتنا، وعلى بركة الله نفتتح المشروع وسنواصل الإشراف والمتابعة كي يكتمل بنجاح ودون تأخير".

ووضعَ رئيس الوزراء الأحد، حجر الأساس لمشروع ميناء الفاو الكبير ( العقود الخمسة ) والتي تتضمن (الأرصفة الخمسة للحاويات، ردم ساحة خزن ومناولة الحاويات وحفر القناة الملاحية الداخلية، حفر وتأثيث القناة الملاحية الخارجية، نفق قناة خور الزبير، الطريق السريع الرابط بين ميناء الفاو وأُم قصر).

رایکم
آخرالاخبار