۱۸۹مشاهدات
استشهد فلسطيني وأصيبت زوجته، فجر اليوم الثلاثاء، بعد إطلاق النار على السيارة التي كانا يستقلانها قرب قرية بير نبالا شمال غرب القدس المحتلة.
رمز الخبر: ۵۰۳۴۱
تأريخ النشر: 06 April 2021

شبكة تابناک الإخبارية _ أكدت وزارة الصحة في بيان صحفي، استشهاد المواطن أسامة صدقي منصور (42 عاما) من قرية بدو شمال غرب القدس، بالرصاص الحي في رأسه قرب بلدة بير نبالا، فيما أُصيبت زوجته بالرصاص الحي في الظهر، وجرى نقلها إلى مجمع فلسطين الطبي برام الله، حيث وصفت حالتها بالمستقرة.

وقال شهود عيان بينهم مدير إقليم حركة فتح في القدس، عادل أبو زنيد، إن قوات الاحتلال أطلقت قنبلة صوت أسفل السيارة التي كان يستقلها الشهيد وزوجته عند الساعة الثالثة والنصف فجرًا، فحرك سيارته خشية على حياته، فأطلق جنود الاحتلال عليه النار على شارع بير نبالا- الجيب، منوهًا إلى أن ما جرى هو إعدام ميداني بكل تفاصيله، مطالبا المجتمع الدولي بالعمل على توفير الحماية لأبناء شعبنا.

من جانبه أصدر جيش الاحتلال الإسرائيلي بيانًا زعم فيه أن ما وقع كان محاولة دهس.

وقال البيان إنه خلال نشاط عسكري الليلة الماضية في قرية بيرنبالا، وعقب إقامة حاجز على إحدى الطرق لوقف حركة السيارات كدعم للقوات العاملة في النشاط، رصد الجنود سيارة توقفت على الحاجز ومن ثم انطلق سائقها نحوهم بسرعة محاولا دهسهم مهددا حياتهم بالخطر حيث ردت القوة بفتح النار لازالة التهديد.

يذكر أن مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال في قريتي بير نبالا والجيب الليلة الماضية بعد اقتحامهما بعدة سيارات عسكرية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار