۱۴۶مشاهدات
رمز الخبر: ۵۰۲۳۴
تأريخ النشر: 04 April 2021

شبكة تابناک الإخبارية _ تعد إیران واحدة من أفضل 7 دول في العالم في مجال الصيدلة حيث قامت باعتبار العقوبات المفروضة عليها في مجال الأدوية كنقطة انطلاق لها، ويعتقد البعض أن الأدلة تظهر أن إیران باتت قوة ناشئة عالمية في مجال صناعة الأدوية. فمن أهم مجالات العلوم التي تلعب دورًا مهمًا في إنتاج السلع الاستراتيجية هي "صناعة الأدوية". على الرغم من أن إيران كانت من مستوردي الأدوية قبل انتصار الثورة الإسلامية، إلا أن الصيدلة، مثل القطاعات الأخرى، خضعت لتغييرات وبدأ إنتاج الأدوية المختلفة محليًا، بحیث وصلت إيران، وقفا للإحصاءات، إلى مرحلة من الاكتفاء الذاتي في أكثر من 95% علی صعید إنتاج الأدوية. فهناك حوالي 20 كلية للصيدلة وما یقارب 150 شركة أدوية فاعلة في إيران وهي تغطي القطاعين العام والخاص.

في موضوع الاكتفاء الذاتي علی صعد إنتاج الأدوية، وصل معدل الإنتاج المحلي إلى 97٪، وهذا مصدر فخر لها. حيث يحتل الصيادلة في البلاد مكانة خاصة علی صعید تطور المرتبة العلمية للبلاد وتعزيزها، ولصناعة الأدویة علی صعید الإنتاج، أیضاً دور بارز وممیز في دفع وتنفيذ سياسات الاقتصاد المقاوم.

في مجال الخلايا الجذعية والطب الترميمي، تطور عدد الشركات العلمية من 2 إلى 160 شركة بحلول نهاية سبتمبر2020.

إن إيران هي ثامن أكبر منتج للقاح، في العام المقبل بحسب اليونيسف، حيث سيتم إطلاق أنواع مختلفة من لقاحات كورونا في البلاد، والتي يتم تجربتها واختبارها في البلاد. وفي هذا الصدد اعلنت وزارة الصحة الإیرانیة انه سیتم تلقیح کل الإیرانیین خلال العام الإیراني الجدید.

 

للاطلاع على الملف يمكن الضغط على الرابط

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار