أقام التجمع العربي و الاسلامي لدعم خيار المقاومة، مؤتمرا إفتراضيا عبر تطبيق زوم مساء أمس الاحد بعنوان "الموقف الاسلامي من التطبيع مع العدو الصهيوني " .
رمز الخبر: ۵۰۰۴۳
تأريخ النشر: 29 March 2021

وأفاد موقع تابناک للأنباء،شارك في المؤتمر عددا من الشخصيات الدينية والسياسية أبرزها رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة في لبنان الشيخ ماهر حمود، استاذ الفقه المقارن و الشريعة الاسلامية بجامعة الازهر في القاهرة الشيخ احمد كريمة، مفتي الديار اليمنية و رئيس رابطة علماء اليمن العلامة شمس الدين شرف الدين ، الشيخ الدكتور علاء الدين زعتري من سوريا، الشيخ علي عية امام استاذ رئيسي بالمسجد الكبير في الجزائر، رئيس مجلس علماء الرباط المحمدي في العراق العلامة السيد عبد القادر الالوسي ومفتي القدس والديار الفلسطينية الشيح محمد حسين.

مؤتمر لدعم خيار المقاومة حول الموقف الاسلامي من التطبيع مع الاحتلال الصهيوني

واكد المشاركون عن رفضهم القاطع للتطبيع مع الاحتلال الصهيوني ودعمهم لخيار المقاومة في مواجهة الظلم والاحتلال.

وشددوا في المؤتمر على أن القضية الفلسطينية هي القضية المركزية وعلى أهمية استمرارية احياء هذه القضية في وجدان ابناء الامة وتسليط الضوء عليها وتعريف شباب الامة على اهمية النضال والكفاح في سبيل الله.

وقالوا ان الغزاة في فلسطين خانوا الامانة وخانوا الله وان الفلسطيين لم يتركوا سلاحهم وحملوه في وجه العدو الصهيوني.

ودعا المشاركون من قاموا بالتطبيع مع الاحتلال الصهيوني للعودة عن قرارهم والرجوع الى رشدهم ومناصرة المقاومين الفلسطينيين حتى تحقيق النصر وتحرير الاقصى ودحر الاحتلال.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار