۲۶۶مشاهدات
أكدت المقررة الخاصة في الأمم المتحدة أنياس كالامار أنها تعرضت للتهديد من مسؤول سعودي رفيع إثر تحقيقها في اغتيال الصحفي جمال خاشقجي عام 2018.
رمز الخبر: ۴۹۹۵۸
تأريخ النشر: 27 March 2021

وأفاد موقع تابناک للأنباء،قالت في "تغريدة" على تويتر اليوم الجمعة، إن "تهديد المملكة العربية السعودية لي كان فاضحا، فقد حدث في مكان دبلوماسي رفيع المستوى وتم كشفه، وأكدته الأمم المتحدة".

وأضافت كالامار أنه "يجب ألا تكون أساليب التنمر ممكنة في أي مكان، حيث لا مكان لها في الأمم المتحدة".

ونقلت صحيفة " الغارديان" في وقت سابق هذا الأسبوع أن "مسؤولا سعوديا رفيعا هدد مرتين خلال اجتماع مع مسؤولين أمميين بجنيف في كانون الثاني يناير 2020 بـ"تولي أمر" كالامار في حال لم تكبح الأمم المتحدة تصريحاتها".

ولم تكشف أنياس كالامار اسم المسؤول السعودي، لكنها قالت إن زملاءها الحاضرين في جنيف اعتبروا تصريحه "تهديدا بالقتل".

وأكدت كالامار أن التهديدات التي وجهت لها تحصل "في الكثير من الأحيان للأسف" في الأمم المتحدة.

وتابعت: "على الدول أن تعي أن التصرف مثل المجرمين ليس مقبولا سواء في نيويورك وجنيف أو في عواصم أخرى، أو في مدنها، هذه حاجة ضرورية لأننا نعيش في عالم يتصاعد فيه التوتر ويذكر بحقبة الحرب الباردة".

وأكد المتحدث باسم مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف روبرت كولفيل، أن "تفاصيل مقال الغارديان حول تهديد أنياس كالامار صحيحة"، لكن رئيس هيئة حقوق الإنسان السعودية عواد بن صالح العواد، نفى تهديد كالامار بالقتل.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار