۱۹۸مشاهدات
وزير الدفاع:
إن العدو الشرير والمجرم يعلم أنه اذا كانت أيديهم النجسة تلطخت بدم ابن إيران الإسلامية البار والشخصية العلمية المرموقة والبارزة، فانهم بالتأكيد سوف يتلقون الرد على هذا العمل الشنيع، وسوف ينتقم الشعب الايراني العظيم من هذا العمل الهمجي.
رمز الخبر: ۴۹۸۰۱
تأريخ النشر: 23 March 2021

أكد وزير الدفاع وإسناد القوات المسلحة العميد أمير حاتمي ان الشعب الايراني سينتقم من مخططي ومنفذي عملية اغتيال العالم النووي الشهيد محسن فخري زادة.

قام وزير الدفاع وإسناد القوات المسلحة العميد امير حاتمي بصحبة رئيس الدائرة العقائدية والسياسية بوزارة الدفاع حجة الاسلام سيد ضياء الدين آقاجانبور ،بزيارة عائلة العالم الايراني الشهيد محسن فخري زادة.

وحيا العميد حاتمي في هذا اللقاء ذكرى العالم النووي والدفاعي الشهيد فخري زادةوكذلك شهداء الثورة الإسلامية، وقال: إن تطور إيران الإسلامية واقتدارها اليوم يعود إلى شجاعة وتضحيات الشهداء، فضلا عن صبر وصمود أسر الشهداء وكذلك بصيرة ووعي الشعب الايراني العزيم في مختلف المجالات.

واضاف: كما أكد قائد الثورة، سيتواصل طريق الشهيد الدكتور فخري زادة بقوة، وسنتابع المساعي الجادة لتحقيق الجهود العلمية والتقنية لهذا الشهيد البارز في جميع المجالات التي انخرط فيها، وفي هذا الصدد فان ازاحة الستار عن اللقاح الإيراني "فخرا" كان مثالا على واحدا من جهوده غير المكتملة.

وشدد العميد حاتمي على عزيمة الجمهورية الاسلامية على معاقبة مخططي ومرتكبي جريمة اغتيال العالم الشهيد فخري زادة، مضيفا: إن العدو الشرير والمجرم يعلم أنه اذا كانت أيديهم النجسة تلطخت بدم ابن إيران الإسلامية البار والشخصية العلمية المرموقة والبارزة، فانهم بالتأكيد سوف يتلقون الرد على هذا العمل الشنيع، وسوف ينتقم الشعب الايراني العظيم من هذا العمل الهمجي.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار