۵۱۲مشاهدات
استقبل رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، أمس الأحد، بطريرك بابل للكلدان لويس رافاييل ساكو والوفد المرافق له.
رمز الخبر: ۴۹۵۲۳
تأريخ النشر: 15 March 2021

وأعرب ساكو خلال اللقاء، عن عميق شكره وتقديره للجهود الحكومية التي أدت الى نجاح زيارة البابا فرانسيس الى العراق، وتجسد هذا النجاح بتعزيز مكانة العراق في المجتمع الدولي، فضلًا عن إسهامها في دعم قيم التعايش السلمي والاستقرار في البلاد.

من جانبه، أثنى رئيس مجلس الوزراء على جهود الكنيسة العراقية ودورها في التحضير لهذه الزيارة، وتحقيقها بأن تكون زيارة للعراق بأجمعه وليس لمسيحييه فقط.

وأضاف الكاظمي بأن النموذج الذي تقدمه شخصيات مثل المرجع الأعلى السيد السيستاني، وبابا الفاتيكان، إنما ترسم لنا طريق الأمل في المستقبل، وتعزز قيم التلاحم وتمنح السلم المجتمعي الثقة المستدامة.

كما أثنى الكاردينال ساكو خلال اللقاء، على مبادرة الحوار الوطني التي أطلقها رئيس مجلس الوزراء وعلى اهدافها البناءة.

رایکم