۵۴۹مشاهدات
اقيمت اليوم الإثنين مراسم إزاحة الستار عن مدينة صاروخية جديدة تابعة لبحرية حرس الثورة، وضم معدات صاروخية لهذه القوة، اليوم الاثنين، بحضور قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي.
رمز الخبر: ۴۹۵۰۹
تأريخ النشر: 15 March 2021

و أفاد موقع تابناک للأنباء ،تم عرض عدد كبير من المنظومات وصواريخ كروز والصواريخ الباليستية والصواريخ ذات المديات المختلفة.

وخلال مراسم "ضم معدات صاروخية الى بحرية حرس الثورة"، تم تزويد القوات البحرية بمنظومات ومعدات صاروخية تتمتع بقدرات وميزات تشغيلية جديدة، بما في ذلك قدرة إطلاق النار بدقة من الأعماق ومواقع الدفاع المدني، والقاء الألغام في مديات مختلفة وإطلاق النار بنطاق 360 درجة وإطلاق النار أثناء الحركة وقدرة مواجهة الحرب الإلكترونية وزيادة المديات والقوة التدميرية.

وصممت وصنعت هذه المعدات من قبل المتخصصين الإيرانيين في وزارة الدفاع واسناد القوات المسلحة والشركات المعرفية ومراكز البحوث في الحرس الثوري ومؤسسة الاكتفاء الذاتي في بحرية حرس الثورة.

كما تم الكشف خلال مراسم الحدث عن أنظمة صواريخ قادرة على تغيير الهدف بعد إطلاقها.

رایکم
آخرالاخبار