۴۶۵مشاهدات
ان الدولة التي توفر الملاذ لهذه الزمرة الارهابية سيئة الصيت لا يمكنها الاعراب عن القلق تجاه اوضاع حقوق الانسان للايرانيين.
رمز الخبر: ۴۹۱۳۸
تأريخ النشر: 04 March 2021

اكد مندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية محمد ساداتي نجاد في اجتماع مجلس حقوق الانسان التابع لمنظمة الامم المتحدة بان اميركا منتهكة لحقوق الشعب الايراني بفرضها الحظر اللاقانوني الظالم عليه.

وقال ساداتي نجاد في تصريحه الاربعاء خلال الاجتماع: ان اميركا بفرضها اجراءات الحظر الاحادية واللاقانونية والظالمة تنتهك حقوق الشعب الايراني ولا يحق لها الادعاء بالقلق على اوضاع حقوق الانسان في البلاد.

واضاف مستشار حقوق الانسان في البعثة الدبلوماسية الايرانية في جنيف: ان الادارة الاميركية مازالت تواصل سياسة دونالد ترامب بفرض الضغوط القصوى الفاشلة، سياسة تمثل الارهاب الاقتصادي ضد الشعب الايراني كله.

وتابع ساداتي نجاد: انه على اميركا تحمل المسؤولية تجاه الاعتقالات الاعتباطية لايرانيين التفوا على اجراءات الحظر اللاقانونية الاميركية. الشعب الايراني لن ينسى ابدا اعمال اميركا الارهابية ومنها اغتيال بطلنا الجنرال قاسم سليماني ورفاقه.

وفي جانب اخر من تصريحه في الاجتماع انتقد المندوب الايراني فرنسا والدول التي تتبع اجراءات الحظر الاحادية واللاقانونية الاميركية ضد ايران وقال: انه عليها (هذه الدول) تحمل مسؤولية تداعيات سياساتها ضد ايران.

واشار الى تواجد عناصر زمرة المنافقين (ما يسمى بمنظمة مجاهدي خلق) الارهابية في فرنسا قائلا: ان الدولة التي توفر الملاذ لهذه الزمرة الارهابية سيئة الصيت لا يمكنها الاعراب عن القلق تجاه اوضاع حقوق الانسان للايرانيين.

رایکم