۵۲۲مشاهدات
ولفت الى ان رسالة ايران الى الاميركيين تتمثل بتحذيرهم من أي محاولات للتطاول على الآخرين و"عليهم معرفة حدودهم والتوقف عندها".
رمز الخبر: ۴۹۱۲۰
تأريخ النشر: 02 March 2021

ندّد نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية البرلمانية الايرانية عباس مقتدائي بسياسة الرئيس الاميركي جوبايدن في المنطقة ووصفها بأنها متطابقه مع السياسات الفاشلة لسلفه ترامب.

واشار النائب عن أهالي اصفهان/ وسط ايران/ مقتدائي، في تصريح صحفي يوم الاثنين، الى استهداف المقاتلات الاميركية لقواعد عسكرية في سوريا والعراق، عادّا سياسات حكومة بايدن حاليا بمثابة استمرار للسياسات الفاشلة التي اعتمدها سلفه ترامب.

واضاف: إن التخبط واضح في الادارة الاميركية حيث أعلنت من جهة أنها تسعى لتغيير سياسات واشنطن في المنطقة لكنها تتبع ذات سياسات حكومة ترامب.

وتابع: إن الاميركيين عليهم ان يدركوا ان تواجدهم في المنطقة يتعارض مع القوانين الدولية ويشهد الجميع ان قوة اميركا السابقة قد تقوضت حاليا كما انها تعاني من وضع اقتصادي هش للغاية وباتت إحدى اكثر البلدان دينا على الصعيد العالمي لذلك فان اي توترات في المنطقة ستؤدي الى انهيارها اقتصادياً.

ولفت الى ان رسالة ايران الى الاميركيين تتمثل بتحذيرهم من أي محاولات للتطاول على الآخرين و"عليهم معرفة حدودهم والتوقف عندها".

ووصف التواجد الاميركي في العراق وسوريا باللاشرعي ويتعارض مع القوانين الدولية وسيسفر عن تقويض هذا البلد لاسيما على صعيد الرأي العام العالمي.

رایکم
آخرالاخبار