۵۸۱مشاهدات
الاميرال سياري:
لولا هذه العزيمة والارادة الوطنية الراسخة، لكان العدو قد كرّر بنا ما فعله في دول الجوار الشرقية والغربية.
رمز الخبر: ۴۹۱۰۵
تأريخ النشر: 01 March 2021

أكد المساعد التنسيقي للقائد العام للجيش الايراني الاميرال حبيب الله سياري، ان القدرات الدفاعية للجمهورية الاسلامية الايرانية قائمة على اسس علمية ومعايير قياسية عالمية.

وخلال مراسم اختتام الدورة الثانية للمسابقات العامة للجامعات العسكرية التابعة للجيش الايراني اليوم الاحد، اعتبر المساعد التنسيقي بالجيش، ان اجراء هكذا مسابقات ومنافسات اولمبية علمية "خطوة تحفيزية تبعث على الحيوية في جامعات الضباط"؛ وهي جديرة بالتقدير والتكريم.

ونوه الاميرال سياري الى ان ايران قبل الثورة، كانت تتمتع بالاجهزة الحديثة والمتطورة عالميا لكن زمام التحكم بهذه المعدات لم يكن بيدها بل خارج عن ارادتها، مضيفا : "في مرحلة ما بعد انتصار الثورة الاسلامية الكبرى نحن واجهنا الحظر التسليحي، غير اننا تمكنا بفضل التوجيهات الحكيمة للامام الراحل (رض) وخلفه سماحة الامام الخامنئي، من التصدي لهذا الحصار والمضي نحو انتاج الاجهزة الدفاعية المطلوبة محليا.كما وجه خطابه الى طلاب جامعة الضباط بالجيش الايراني، قائلا : نحن اليوم استطعنا انطلاقا من طاقاتنا الوطنية وجهودكم ايها الشباب المختصون، الى جانب خبرات علمائنا القيمة ان نبلغ مستوى دفاعيا وفق احدث المعايير القياسية في العالم.

وتابع قائلا: لولا هذه العزيمة والارادة الوطنية الراسخة، لكان العدو قد كرّر بنا ما فعله في دول الجوار الشرقية والغربية.

واوضح المساعد التنسيقي لقائد الجيش الايراني، بان اسس المعرفة الدفاعية اليوم قائمة على الطيران المسيّر والغواصات والربوتات البرية المسلحة، وقال: ان التهديدات الراهنة تختلف عن سابقاتها قطعا كما ان التهديدات المستقبلية ستختلف بالتاكيد عن الحالية، اذن حريّ بنا ان نواكب مسيرة التقدم العلمي في شتى المجالات العسكرية والدفاعية وتحديد طبيعة التهديدات المستقبلية كي لا نفاجأ ونستطيع الصمود امام هذه التحديات.

رایکم
آخرالاخبار