۸۴۴مشاهدات
"الحكومة من الممكن ان تخرج ببيان او مفاتحة الجانب الاميركي في ظل سلطة بايدن من اجل انهاء ملف فرض العقوبات على الشخصيات والرموز الوطنية العراقية".
رمز الخبر: ۴۸۷۵۲
تأريخ النشر: 20 January 2021

حملت لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان العراقي، حكومة الكاظمي، مسؤولية عدم التحرك ازاء التدخلات الاميركية في الشأن العراقي، لافتة الى ان تدخلات اميركا وعقوباتها على بعض الشخصيات العراقية يجب ان تقابل برد فعل حكومي سواء في ظل سلطة ترامب او بايدن.

وقال عضو اللجنة مختار الموسوي ، ان "التدخلات الاميركية في الشأن الداخلي العراقي مرفوضة جملة وتفصيلاً وهناك استغراب شديد من عدم رد الحكومة على التدخلات المتكررة".

واضاف ان "الحكومة من الممكن ان تخرج ببيان او مفاتحة الجانب الاميركي في ظل سلطة بايدن من اجل انهاء ملف فرض العقوبات على الشخصيات والرموز الوطنية العراقية".

وبين ان "الحكومة تتحمل مسؤولية عدم الرد على تدخلات واشنطن في الشأن العراقي"، لافتا الى ان "هناك فجوة مابين الحكومة والبرلمان قد تكون وراء عدم الضغط على السلطة التنفيذية لايقاف تلك الدخلات".

المصدر: المعلومة

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: