۲۲۹مشاهدات
من الخطأ لو تصورنا بان العضوية في FATF ستؤدي الى رفع الحظر وحتى لو انضممنا اليها فان اجراءات الحظر سوف لن ترفع عن الجمهورية الاسلامية الايرانية.
رمز الخبر: ۴۸۵۶۱
تأريخ النشر: 04 January 2021

اعتبر النائب عن الطائفة اليهودية في مجلس الشورى الاسلامي الايراني همايون سامة يح، ان العضوية في مجموعة العمل المالي الدولية FATF لن تؤدي الى رفع الحظر عن ايران، مؤكدا ضرورة العمل لاجهاض الحظر.

وقال سامة يح، في تصريح ادلى به لمراسل وكالة انباء "فارس": ان FATF مجموعة تسعى للاطلاع على معلومات البلاد المالية، ومن الطبيعي ان المعلومات المالية لاي دولة هي من ضمن معلوماتها السرية ولا ينبغي ان نسمح لـ FATF وعلى راسها اميركا بالاطلاع على معلوماتنا المالية.

واضاف: ان الانضمام لـ FATF لا يوفر لنا امكانية الاطلاع على المعلومات المالية للدول الاخرى بل ان معلوماتنا المالية توضع بصورة احادية الجانب تحت تصرفها ومجموعة من الدول على راسها اميركا وحلفائها.

وتابع النائب في البرلمان الايراني: من الخطأ لو تصورنا بان العضوية في FATF ستؤدي الى رفع الحظر وحتى لو انضممنا اليها فان اجراءات الحظر سوف لن ترفع عن الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واكد بان السبيل الوحيد في الاوضاع الراهنة هو العمل على اجهاض الحظر ويتوجب علينا بذل كل جهودنا لهذا الغرض واضاف: ان اجهاض الحظر ممكن فقط في ظل الاعتماد على القدرات والكوادر البشرية الداخلية وينبغي علينا تفعيل طاقاتنا الداخلية في هذا المجال.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار