۶۶۸مشاهدات
وذكر أن "أغلب هذه العمليات كانت مستندة لاعترافات إرهابيين، تم إلقاء القبض عليهم في فترة سابقة، وبالمعلومات التي يتم الحصول عليها، استطعنا الوصل لأفراد آخرين من الإرهابيين".
رمز الخبر: ۴۸۳۶۳
تأريخ النشر: 14 December 2020

كشف جهاز مكافحة الارهاب في العراق، الاحد، عن عدد عملياته النوعية خلال الـ 6 أشهر الماضية، مبيناً أنه بعد توجيهات القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي، تم اعداد خطة ستراتيجية للقضاء على داعش.

وقال المتحدث باسم جهاز مكافحة الارهاب صباح النعمان بحسب الوكالة الرسميه، إن "الكاظمي وجه جهاز مكافحة الارهاب باستمرار الضغط على عصابات داعش الإرهابية، وملاحقه ما تبقى من فلولهم، للقضاء عليهم، ولتأمين وتعزيز الانتصارات".

وأضاف أن "قيادة جهاز مكافحة الارهاب شرعت بإعداد استراتيجية لمكافحة الفكر المتطرف، والعصابات الإرهابية".

وأشار إلى "الشروع بتطبيق هذه الستراتيجية على ارض الواقع، من خلال القيام بعمليات نوعية وخاطفة وسريعة، تستهدف الأماكن التي تتواجد فيها العناصر الارهابية، خاصة في محافظات ديالى، وصلاح الدين، وكركوك، وكذلك غرب الانبار، وفي مناطق حزام بغداد".

وأكد أن "عدد العمليات الأمنية التي نفذها الجهاز خلال الـ٦ أشهر الماضية بلغت أكثر من 150 عملية"، مبيناً أن "هذه العمليات أسفرت عن القبض على 250 إرهابيا من مستويات قيادية عليا، وقتل أكثر من 50 إرهابيا، في عمليات طالت أماكن تواجدهم في مناطق صحراوية، و جبلية ذات تضاريس قاسية جدا".

وتابع ان قدرة ومعنويات جهاز مكافحة الارهاب، وتدريبهم وتجهيزهم، تمكنت الوصول إلى اماكن بعيدة، ومضافات كانت تتواجد فيها الفلول الارهابية".

وأوضح أن "التنسيق العالي بين كل المستويات، سواء قيادة العمليات المشتركة، او طيران القوة الجوية، او طيران الجيش، وطيران التحالف الدولي كان له دور كبير جدا في تعزيز ونجاح العمليات، التي قام بها جهاز مكافحة الارهاب في هذه الفترة".

ولفت إلى أن "العمليات استندت على جهد استخباري كبير جدا، من قبل استخبارات الجهاز، وجمع المعلومات عن بقايا عصابات داعش، وخاصة القادة من المستويات العليا الارهابية، وكانت المعلومات الاستخبارية وافية ودقيقة جدا، حيث حددت بالضبط اماكن تواجد هؤلاء، أضافة إلى التنسيق مع التحالف الدولي في مجال تبادل المعلومات الاستخبارية، وفي مجال الإسناد الجوي، أسفرت عن تقدمنا في هذه السنة بعمليات كبيرة جدا، استهدف الفلول الارهابية".

وذكر أن "أغلب هذه العمليات كانت مستندة لاعترافات إرهابيين، تم إلقاء القبض عليهم في فترة سابقة، وبالمعلومات التي يتم الحصول عليها، استطعنا الوصل لأفراد آخرين من الإرهابيين".

وشدد على "استمرار جهاز مكافحة الإرهاب بالعمليات الامنية، حتى تحقيق الأمن والأمان، وتعزيز النصر الذي تحقق على عصابات داعش الارهابية"، كاشفاً عن "عمليات نوعية أخرى خلال الايام المقبلة".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار