۴۴۱مشاهدات
وحول كيفية تحقيق موارد الموازنة للعام الايراني القادم (يبدا في 21 اذار/مارس) قال: ان من سبل تحقيق الموارد للموازنة؛ البيع المسبق للنفط والاوراق المالية.
رمز الخبر: ۴۸۲۸۳
تأريخ النشر: 08 December 2020

اعلن محافظ البنك المركزي الايراني عبدالناصر همتي بان البلاد حققت فائضا في الميزان التجاري بمقدار 1.5 مليار دولار خلال الاشهر الثمانية الاولى من العام الايراني الجاري (بدا في 20 اذار/مارس).

وقال همتي في حوار مع التلفزيون الايراني مساء الاثنين: انه منذ بداية العام الجاري بلغت صادرات البلاد 26.5 مليار دولار فيما بلغت الواردات 25 مليار دولار اي ان الميزان التجاري حقق فائضا بمقدار 1.5 مليار دولار.

واضاف: ان البنك المركزي يقوم بتحديد الهدف التضخمي وفقا لسلسلة من المتغيرات وحينما حددنا هذا الهدف كان سعر الدولار في سوق "نيما" (النظام الشامل لمعاملات العملة الصعبة) 170000 ريال لكننا رغم ذلك مازالنا نتوقع الاقتراب حتى حزيران القادم من الهدف التضخمي اي ما بين 22 الى 24 بالمائة.

وقال: اننا سنعبر من هذا المنعطف في ضوء الوتيرة الجارية في سوق العملة الصعبة والاجراءات المتخذة والامور الحاصلة في النمو الاقتصادي والتجارة الخارجية.

واكد محافظ البنك المركزي بان الهدف الاساس الذي كان يسعى اليه ترامب هو تقويض الاقتصاد الايراني الا انه فشل في ذلك والان هو وقت حصول الشعب الايراني ثمار المقاومة وان المتغيرات الاقتصادية تشير الى ان هنالك مستقبلا افضل امامنا.

وحول كيفية تحقيق موارد الموازنة للعام الايراني القادم (يبدا في 21 اذار/مارس) قال: ان من سبل تحقيق الموارد للموازنة؛ البيع المسبق للنفط والاوراق المالية.

وبشان اعادة الارصدة الايرانية المجمدة من كوريا الجنوبية قال: ان مسؤولي كوريا الجنوبية اعلنوا لنا بانهم اخذوا الترخيص اللازم من "اوفاك" (مكتب مراقبة الاصول الاجنبية في وزارة الخزانة الاميركية) لنقل الارصدة الى سويسرا لانه حينما يريد الكوريون نقل الارصدة فانه يجب ان يتم بطريقة u_tern اي ان تنقل اولا الى اميركا ومن ثم يتم تحويلها من اميركا، لذا فقد طلبنا الضمان من الكوريين كي لا يجمد الاميركيون ارصدتنا لانه لا يمكن الثقة بهم.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: