۳۱۱مشاهدات
وشدد أحمد قدورة باسم الجبهة الشعبية على ضرورة المحافظة على دماء الشهداء والاسرى في سجون الاحتلال.
رمز الخبر: ۴۸۱۸۷
تأريخ النشر: 03 December 2020

أحرق عدد من اللاجئين الفلسطينيين المقيمين في مخيم البداوي شمال لبنان صور لقادة التطبيع العربي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد وملك البحرين حمد بن عيسى، وذلك خلال وقفة احتجاجية رفضًا لموجة التطبيع الخليجية ، دعت إليها الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ولجان العمل في المخيمات بمناسبة يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني.

وأكد موقع العهد بحسب مراسله في شمال لبنان بانه تم احراق صورة لولي العهد السعودي محمد بن سلمان داخل مخيم البداوي، وذلك خلال وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني واستنكارا للتطبيع الخليجي مع العدو الاسرائيلي.

وقد داس المشاركون باقدامهم على صور وُضعت عند مداخل المخيم أثناء توجههم الى الاعتصام الذي تحدث فيه مسؤول المؤتمر الشعبي اللبناني عبد الناصر المصري، استنكر فيها حملات التطبيع وهرولة بعض الدول العربية للاعتراف بالعدو الصهيوني.

وشدد أحمد قدورة باسم الجبهة الشعبية على ضرورة المحافظة على دماء الشهداء والاسرى في سجون الاحتلال.

وأكد فتحي أبو علي في كلمة باسم لجان العمل أن القدس ستبقى عاصمة فلسطين الابدية مهما تآمر الحكام العرب على قضيتنا المركزية فالشعب الفلسطيني لن يتنازل عن حقه في العودة الى فلسطيني وأنه لن يتخلى عن المقاومة كخيار وحيد لاستعادة القدس.

المصدر: العهد

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار