۲۰۱مشاهدات
وفي هذا الصدد، أجرت وزارة الخارجية الإيرانية وسفاراتها في الخارج، مشاورات عديدة مع السلطات والجهات المعنية في هذه البلدان، لإزالة هذه المشاكل.
رمز الخبر: ۴۷۹۵۸
تأريخ النشر: 20 November 2020

ناقش السفير الإيراني في لشبونه،مرتضى دامن باك جامي، خلال لقائه مع مدير عام الشؤون القنصلية بوزارة الخارجية البرتغالية،

وبحث السفیر الايراني التأخير في تجديد تصاريح الإقامة للرعايا الإيرانيين في البرتغال بسبب جائحة كورونا، وعملية إصدار سمات الدخول للإيرانيين من قبل السفارة البرتغالية في طهران، وإرساء التعاون القضائي بين البلدين في شتى المجالات بما في ذلك تسليم المجرمين.

وعقب تفشي فيروس كورونا، واجه عدد من الرعايا الإيرانيين بالخارج، وخاصة بعض الطلاب الذين يدرسون في جامعات هذه الدول الذين عادوا إلى إيران أثناء تفشي فيروس كورونا، بعض المشاكل في تمديد صلاحية تأشيراتهم والعودة إلى تلك البلدان.

وفي هذا الصدد، أجرت وزارة الخارجية الإيرانية وسفاراتها في الخارج، مشاورات عديدة مع السلطات والجهات المعنية في هذه البلدان، لإزالة هذه المشاكل.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار