۳۲۳مشاهدات
وتابع محمد اشتية ان "السلام مع الفلسطينيين هو ما سيريح إسرائيل بغض عن النظر عمن سيقوم بالتطبيع معها"، على حد تعبيره.
رمز الخبر: ۴۷۹۱۸
تأريخ النشر: 18 November 2020

قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، أنه "وصلتنا ورقة من إسرائيل تتعهد فيها بالالتزام بالاتفاقات معنا وعليه نعلن استئناف الاتصالات".

وأضاف أن السلطة الوطنية "ستستأنف التنسيق مع إسرائيل"، بعدما جرى تعليقه في أيار الماضي سبب خطة إسرائيلية لضم أجزاء من الضفة الغربية المحتلة.

وتابع محمد اشتية ان "السلام مع الفلسطينيين هو ما سيريح إسرائيل بغض عن النظر عمن سيقوم بالتطبيع معها"، على حد تعبيره.

وقال: نأمل أن تكون إدارة بايدن داعمة لحل الدولتين على أساس مبدأ الأرض مقابل السلام.

من جانبه قال حسين الشيخ، عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" الفلسطينية في تغريدة على تويتر "إنه على ضوء الاتصالات الدولية التي قام بها الرئيس محمود عباس بشأن التزام "اسرائيل" بالاتفاقيات الموقعة معها واستنادا إلى ما وردنا من رسائل رسمية مكتوبة وشفوية بما يؤكد التزام "اسرائيل" بذلك ، فإنه سوف يتم إعادة مسار العلاقة مع "اسرائيل" كما كان عليه الحال قبل 19/5/2020""على حد تعبيره.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار