۲۷۹مشاهدات
وتابع ان ايران ولله الحمد باتت في وضع جيد جدا في مجال الصناعة الدفاعية مقارنة بجميع دول العالم ولسنا بحاجة إلى أي دولة في حقل الصناعات الدفاعية.
رمز الخبر: ۴۷۸۹۸
تأريخ النشر: 17 November 2020

قال نائب قائد القوة البرية للجيش إن احتياجات قطاع الصناعة الدفاعية في البلاد سيتم تصميمها وبناؤها وطنيا وفقًا لتهديدات العدو مشيرًا إلى أن رفع الحظر على الأسلحة كان بمثابة هزيمة للنظام الأميركي في الأمم المتحدة".

واكد نائب قائد القوة البرية للجيش العميد نوذر نعمتي في حوار مع وكالة ميزان للأنباء ان خطنا الأحمر هو الأمن والحفاظ على وحدة أراضي الجمهورية الاسلامية الايرانية واستقلال النظام الاسلامي.

وتابع العميد نعمتي ان عقيدة النظام هي أننا لن نعتدي على أية دولة ، لكننا سندافع بحزم عن أمن بلدنا.

واوضح ان الحظر يسهم في عقد عزم وتصميم مسؤولي القوات المسلحة اكثر في ظل ظروف الحظر حتى تتخلص البلاد من التبعية للخارج على صعيد المعدات الدفاعية الرئيسية .

وافاد العميد نعمتي بان ايران اليوم قد قطعت تبعيتها للخارج على صعيد المنتجات الدفاعية الرئيسية ، وكل ما نحتاجه ، يقوم مسؤولونا وخبرائنا العملانيون بتصميم منتجات دفاعية وفقًا للتهديدات المحدقة وان هناك أيضًا اندفاعا كبيرا في مجال التصميم والبناء.

وتابع ان ايران ولله الحمد باتت في وضع جيد جدا في مجال الصناعة الدفاعية مقارنة بجميع دول العالم ولسنا بحاجة إلى أي دولة في حقل الصناعات الدفاعية.

وافاد بان القوى المتغطرسة وخاصة نظام الولايات المتحدة الإجرامي وحلفائه ، تخلق لنا سلسلة من المشاكل ، لكن هناك دول تريد شراء منتجات ايران الدفاعية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار