۲۷۷مشاهدات
في الفترة الماضية كان لدينا تعاون في مجال الدفاع والمعدات، وفي هذا الصدد قمنا أيضًا بإبرام العقود وتنفيذها، وتم توفير المنتجات التي يحتاجها العراق من قبل وزارة الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية.
رمز الخبر: ۴۷۸۸۳
تأريخ النشر: 16 November 2020

أكد رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري، ان التعاون الدفاعي بين طهران وبغداد سيساهم في تعزيز الامن في العراق.

على هامش استقباله لوزير الدفاع العراقي جمعة عناد سعدون، صباح يوم الاحد، وفي تصريح للصحفيين، اشار اللواء باقري الى العلاقات الواسعة والمشتركات التاريخية للبلدين، وقال: تتمتع القوات المسلحة بالجمهورية  الإسلامية الايرانية وجمهورية العراق، كدولتين متجاورتين وشقيقتين، بعلاقات ومصالح طويلة الأمد، ونوقشت كثيرًا في الزيارات الأخيرة.

واضاف: زار ايران وزير الدفاع وقادة القوات البحرية والجوية والدفاع الجوي وبعض القادة العراقيين الآخرين، وناقشوا كيفية تطوير وترسيخ التعاون الدفاعي والعسكري.

واشار اللواء باقري الى ان الوفد العسكري العراقي رفيع المستوى سيزور معرض الصناعات الدفاعية ويلتقي مع كبار القادة في القوات المسلحة الايرانية.

وتابع قائلا: وجرى خلال الاجتماع بحث القضايا المتعلقة بالصناعة الدفاعية وأمن الحدود المشتركة بين البلدين، فضلا عن القضايا المتعلقة بالتعاون وتبادل الخبرات والتدريبات العسكرية المشتركة وقضايا التدريب، وسيتم تطوير هذا التعاون.

ومضى اللواء باقري قائلا: الهدف من هذا الاجتماع هو تطوير وتعميق الأمن في كل من إيران والعراق، رغم أن العراق واجه عدة مؤامرات في السنوات الأخيرة، ومنها قضية داعش، وقد وقف المقاتلون والمستشارون الى جانب المقاتلين العراقيين، وقدمنا شهداء غالين في هذا الطريق، ومنهم الشهيد العظيم الحاج قاسم سليماني، والآن يحاول الأميركيون إعادة نشر الإرهابيين في المنطقة، وهذا التعاون الثنائي سيوفر أمنا أفضل للعراق.

واضاف رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة: حتى الآن، أجرينا وسوف نجري محادثات في جميع المجالات، كما أعد البلدان وثيقة هي في مراحلها النهائية وسيتم التوقيع عليها في المستقبل القريب.

واردف اللواء باقري: في الفترة الماضية كان لدينا تعاون في مجال الدفاع والمعدات، وفي هذا الصدد قمنا أيضًا بإبرام العقود وتنفيذها، وتم توفير المنتجات التي يحتاجها العراق من قبل وزارة الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية.

وتابع قائلا: كما كان لدينا الكثير من التعاون في المجالات التدريبية والعملانية والاستشارية مع العراق، وفي هذا الشأن، جرت مباحثات أنه كلما شعر الجانب العراقي بالحاجة والضرورة، سنكون مع اشقائنا، حيث تم اتخاذ الترتيبات الاولية، والاتفاق عليها حسب الوضع و المجالات اللازمة لتطوير هذا التعاون.

وكان وزير الدفاع العراقي جمعة عناد سعدون، قد وصل طهران أمس السبت على رأس وفد عسكري رفيع المستوى، تلبية لدعوة رسمية من وزير الدفاع وإسناد القوات المسلحة الايرانية، العميد أمير حاتمي في اطار تنمية التعاون الدفاعي والعسكري بين البلدين.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار