۳۴۵مشاهدات
يمثّل الأمن الحدودي والحفاظ على راحة ورفاهية الشعب الإيراني خطًا أحمر بالنسبة للقوات المسلحة خاصةً القوة البرية للحرس الثوري والتي لن تسامح ولن تتساهل في سبيل ذلك.
رمز الخبر: ۴۷۸۶۷
تأريخ النشر: 15 November 2020

أعلن مكتب العلاقات العامة لمقر حمزة سيد الشهداء التابع للحرس الثوري عن قصف مدفعي لمواقع الخلايا الإرهابية المعادية للثورة على الحدود الشمالية الغربية.

وقال مكتب العلاقات العامة لمقر حمزة سيد الشهداء يوم السبت في بيان إنّ القوة البرية للحرس الثوري قصفت اليوم مواقع الخلايا الإرهابية المعادية للثورة ما وراء الحدود الشمالية الغربية للبلاد مما أدى إلى إلحاق خسائر فادحة بها بالأرواح والعتاد.

وجاء في البيان: يمثّل الأمن الحدودي والحفاظ على راحة ورفاهية الشعب الإيراني خطًا أحمر بالنسبة للقوات المسلحة خاصةً القوة البرية للحرس الثوري والتي لن تسامح ولن تتساهل في سبيل ذلك.

وكانت عناصر مسلحة معادية للثورة الإسلامية قد هاجمت أمس الجمعة الحرس الحدودي في محافظة آذربايجان الغربية شمال غربي البلاد واشتبكت معهم ما أدى إلى استشهاد 3 من قوات الحرس التي منعتها من التسلل إلى الأراضي الإيرانية وأجبرتها على التراجع مخلّفةً وراءها خسائر فادحة في الأرواح.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار