۴۶۰مشاهدات
الرئيس روحاني:
ان القسم الاكبر من المواد الغذائية اللازمة للمواطنين تنتج في الداخل لذا لا ينبغي ان يؤدي عدم التنسيق في مجال ايصال وتوزيع السلع الى عدم استقرار الاسعار وخلق المشاكل للمواطنين.
رمز الخبر: ۴۷۶۹۷
تأريخ النشر: 02 November 2020

اعلن رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حسن روحاني بان ظروف العملة الاجنبية والانتاج والصادرات في البلاد آيلة الى التحسن.

وفي تصريحه يوم الاحد خلال اجتماع لجنة التنسيق الاقتصادي للحكومة، اشار الرئيس روحاني الى ظروف العملة الاجنبية الآيلة الى التحسن والحركة الايجابية للانتاج والصادرات وتعزيز العلاقات الخارجية بالتزامن مع تنفيذ قرارات لتسهيل الواردات والصادرات، معربا عن امله بعودة اسواق العملة الاجنبية والرساميل والسلع في البلاد الى الاستقرار والهدوء.

وخلال الاجتماع اكد رئيس الجمهورية على التنفيذ الكامل والسريع للقرارات المتخذة في اللجنة الاقتصادية للحكومة للاستفادة من العملة الاجنبية المستحصلة من الصادرات وطلبات الحصول على العملة الاجنبية لتوفير السلع الضرورية وحاجات الوحدات الانتاجية، معتبرا اي تباطؤ او عدم تنسيق في هذا المجال بانه غير مقبول على الاطلاق.

واوعز الرئيس روحاني لوزارات "الصناعة والمناجم والتجارة" و"الاقتصادية والمالية" و"الجهاد الزراعي" لازالة العقبات التي تعترض ترخيص السلع من الجمارك، وطلب من البنك المركزي بذل التعاون اللازم في هذا السياق.

واعتبر رئيس الجمهورية توفير الظروف المعيشية اللازمة للمجتمع من اولويات اهتمامات الحكومة والدولة وقال: ان القسم الاكبر من المواد الغذائية اللازمة للمواطنين تنتج في الداخل لذا لا ينبغي ان يؤدي عدم التنسيق في مجال ايصال وتوزيع السلع الى عدم استقرار الاسعار وخلق المشاكل للمواطنين.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: