۳۷۴مشاهدات
العمل الإرهابي لا يقتل المواطنين فقط، بل هي الاساءة الى نبي الإسلام الرحيم، يجب على ماكرون أن يعتذر على الفور، لا توجد معايير مزدوجو في الحرية.
رمز الخبر: ۴۷۶۵۱
تأريخ النشر: 31 October 2020

أكد وزير الدفاع الايراني السابق العميد حسين دهقان ان الاساءة الى الرسول محمد (ص) هو ايضا عمل ارهابي مثل قتل الابريا.

وعلى صفحته الشخصية في موقع تويتر، نشر وزير الدفاع والقوات المسلحة السابق العميد حسين دهقان تغريدة باللغة الفرنسية، أكد فيها ان المسبب الرئيسي للاحداث الاخيرة في فرنسا هي تصريحات الرئيس الفرسني ايمانويل ماكرون.

وقال دهقان: المقصر الرئيسي في الأحداث الراهنة في فرنسا هو ماكرون، لا يوجد مسلم يستخدم أساليب العنف للتعبير عن رأيه، فنحن جميعًا أبناء إبراهيم ونعبد إلهًا واحدًا.

واضاف: العمل الإرهابي لا يقتل المواطنين فقط، بل هي الاساءة الى نبي الإسلام الرحيم، يجب على ماكرون أن يعتذر على الفور، لا توجد معايير مزدوجو في الحرية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: