۴۳۰مشاهدات
وأوضحت الإدارة أن القوات الأمنية قامت باستدعاء الأشخاص الذين نظموا هذا التجمع، "وجارٍ اتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم".
رمز الخبر: ۴۷۴۴۰
تأريخ النشر: 11 October 2020

توعدت السلطات المختصة في الكويت وعُمان بإجراءات حازمة وعقوبات وصفتها بـ"الرادعة" تجاه المخالفين لحظر التجول والتجمعات، في إطار إجراءاتها لمكافحة انتشار وباء كورونا.

وقالت وزارة الداخلية الكويتية إن قطاع الأمن العام، ممثلاً في مديرية أمن محافظة الجهراء، "قام بالتعامل مع عدد من الأشخاص في منطقة العبدلي وذلك بسبب مخالفتهم لقرارات منع التجمعات الصادرة عن مجلس الوزاراء، واشتراطات السلطات الصحية في البلاد بسبب فيروس كورونا".

وأوضحت الإدارة أن القوات الأمنية قامت باستدعاء الأشخاص الذين نظموا هذا التجمع، "وجارٍ اتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم".

وأشارت إلى أن منفذ العبدلي ما زال مغلقاً ولا يسمح لأي مواطن بالخروج.

الكويت وعُمان تغرمان مخالفي إجراءات مكافحة كورونا

في سياق متصل قال الادعاء العام في سلطنة عُمان على حسابه في "تويتر" إنه سيتعامل بحزمٍ مع المخالفين للقرارات الصادرة عن اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19).

وأشار إلى قراره الصادر الجمعة 9 أكتوبر 2020، والقاضي بمنع الحركة، وإغلاق الأماكن العامة والمحال التجارية، وحظر استخدام الشواطئ، والذي سيبدأ سريانه بداية من الأحد المقبل وحتى الـ24 من أكتوبر الجاري.

وأكد أنه "سيتخذ بحقهم كافة الإجراءات القانونية المقررة، وسيحيلهم محبوسين إلى المحاكم المختصة"، لافتاً إلى أنه "ستُنشر أسماء المخالفين وصورهم في مختلف وسائل الإعلام".

الكويت وعُمان تغرمان مخالفي إجراءات مكافحة كورونا

وسجلت الكويت، حتى السبت، 110568 إصابة بكورونا، منها 655 حالة وفاة، فيما تعافى 102722 مصاباً.

في الجهة المقابلة سجلت عُمان، حتى الخميس الماضي، كآخر إحصائية كشفت عنها، 104.129 حالة إصابة، منها 1009 حالات وفاة.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: