۴۰۰مشاهدات
وعدّ فيروزي المنظمات الدولية بأنها تخضع لسياسات الانظمة الاستكبارية وضغوطها حيث تستخدمها للاسف في مناهضة ايران وتصدر البيانات المناوئة بهذا الموضوع.
رمز الخبر: ۴۷۲۶۵
تأريخ النشر: 28 September 2020

ندد عضو تكتل الايثار والشهادة في البرلمان الايراني النائب حجت الله فيروزي بتسييس الغرب لحقوق الانسان.

واشار النائب فيروزي، في تصريح صحفي اليوم الاحد، الى بيان 47 بلدا في مجلس حقوق الانسان بمناهضة ايران، موضحاً: ان قضية حقوق الانسان جعلها الاوروبيون والاميركيون منذ فترة طويلة شماعة لمناوئة ايران والبلدان المستقلة.

ولفت الى موضوع قمع تظاهرات مايعرف بأصحاب السترات الصفراء في اوروبا وقمع المحتجين في الولايات المتحدة، مؤكدا ان هذه التصرفات لاتدلل على الاهتمام بموضوع حقوق الانسان مطلقاً.

وعدّ فيروزي المنظمات الدولية بأنها تخضع لسياسات الانظمة الاستكبارية وضغوطها حيث تستخدمها للاسف في مناهضة ايران وتصدر البيانات المناوئة بهذا الموضوع.

ولفت الى ان اصدار البيان الاخير المناوئ لايران ليس بالجديد، منوهاً الى إشعال الانظمة الاستكبارية لنيران الحروب والعدوان في الشرق الاوسط وتصنيع المجموعات التكفيرية وداعش وتدمير بلدان المنطقة وارتكاب المجازر بحق الابرياء والعزل في العراق وسوريا ولبنان وليبيا وغيرها.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: