۴۰۸مشاهدات
ان القوة البحرية للحرس الثوري وبامتلاكها مختلف انواع الزوارق الحربية، قادرة على رصد كل التحركات البحرية للقوى الاقليمية والاجنبية.
رمز الخبر: ۴۷۲۴۷
تأريخ النشر: 26 September 2020

قال قائد المنطقة الاولى للقوة البحرية التابعة لحرس الثورة الاسلامية، يوم الجمعة، ان القوة البحرية للحرس الثوري تشرف إشرافا تاما على المنطقة وخارجها.

وفي تصريحه للمراسلين مساء الجمعة، قال العميد عباس غلامشاهي: في الذكرى السنوية الاربعين للدفاع المقدس، نشهد اقتدارا وأمنا دفاعيا متباينا عما كان عليه في السنوات الـ40 الماضية.

وأضاف: ان القوة البحرية للحرس الثوري شهدت قبل يومين، ولادة جديدة في الامن الدفاعي، ومع مضي 40 عاما عن الدفاع المقدس، تحولنا اليوم الى قوة اقليمية في الطائرات المسيرة.

وصرح قائد المنطقة الاولى للقوة البحرية للحرس الثوري: رغم هذا التطور، فإننا مازلنا نتذكر ذلك الوقت خلال الدفاع المقدس عندما كنا محرومين من أبسط الامكانات العسكرية، ولن ننسى ذلك.

وتابع: ان القوة البحرية للحرس الثوري وبامتلاكها مختلف انواع الزوارق الحربية، قادرة على رصد كل التحركات البحرية للقوى الاقليمية والاجنبية.

وأكمل: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تحولت الى قوة كبرى في الطائرات المسيرة، وهي قادرة بهذه القدرات الدفاعية الجديدة وبامتلاكها طائرات مسيرة استطلاعية وقتالية، على إخضاع العدو وقتما شاءت سواء من ناحية الاشراف الاستطلاعي من الجو او تنفيذ العمليات القتالية الجوية.

الجدير بالذكر، تم قبل يومين وتزامنا مع اليوم الثالث من اسبوع الدفاع المقدس، انضمت 188 طائرة مسيرة ومروحية الى القوة البحرية للحرس الثوري، وتم الكشف عن 3 طرازات من الطائرات المسيرة الجديدة وهي "سبهر" و"شهاب2" و"هدهد4" القادرة على التحليق العمودي.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: