۷۱۲مشاهدات
كما اعلن العميد تنغسيري انه سيتم بناء سفن عابرة للمحيط بطول 65 مترًا في القوة البحرية للحرس الثوري، والتي يمكنها أيضًا حمل مروحيات.
رمز الخبر: ۴۷۲۳۱
تأريخ النشر: 26 September 2020

اكد قائد بحرية الحرس الثوري العميد علي رضا تنغسيري انه يتم رصد التحركات في منطقة الخليج الفارسي بأكمله واجراء عمليات الاستطلاع ليلا نهارا، مشيرا الى حاملة الطائرات الاميركية "نيميتز" اجابت على اسئلة البحرية الإيرانية.

وفي حوار مع التلفزيون الايراني اوضح العميد تنغسيري، انه تم تقسيم المهام بين القوة البحرية للجيش والقوة البحرية للحرس الثوري تحت اشراف القائد العام للقوات المسلحة وهيئة الأركان العامة للقوات المسلحة والقيادة المركزية لمقر "خاتم الأنبياء (ص)" المركزي، حيثث تتولى بحرية الثوري مسؤولية امنطقة الممتدة من مضيق هرمز حتى نهاية الخليج الفارسي، كما انها تانسي قمع بحرية الجيش الايراني.

وحول رصد واعتراض مجموعة السفن الحربية الاميركية مؤخرا من قبل مسيرات الحرس الثوري، قال العميد تنغسيري: المراقبة السطحية تمت بواسطة السفن والجوية بواسطة الطائرات المسيرة، وكان الأمیركيون غائبين عن الخليج الفارسی لما يقرب من عشرة أشهر، ووصلت حاملة الطائرات نيمتز يوم الجمعة، بعد عشرة أشهر ، ترافقها ثلاث سفن حربية.

ولفت قائد بحرية الحرس الثوري الى انه اجراء اتصال مع حاملة الطائرات الاميركية وتم طرح بعض الاسئلة علیها، مؤكدا أن القوات الأميركية تجاوبت مع القوات الإيرانية وأجابت عن أسئلتها بالكامل.

وأضاف أنها كانت تشغل كافة أجهزة الرادار السطحية والجوية أثناء عبورها المضيق، وكانت تحلق فوقها ثلاث مروحيات أميركية.

وأكد قائد بحرية الحرس الثوري أن المنطقة ملك لنا ونحن نرصد حاملة الطائرات الاميركية على عدة مراحل حتى تصل الى نقطة ثابتة، لدينا سيطرة كاملة على هذه من وقت الدخول إلى الخروج، مضيفا: فعلنا ذلك في مضيق هرمز وجزر نازعات وعند نقطة ثباتها، لدينا سيطرة كاملة على هذه من وقت الوصول إلى وقت المغادرة.

واوضح العميد تنغسيري انه لا فرق بين وجود وغياب الأميركيين في منطقة الخليج الفارسي، من الأفضل أن يتواجد الأمريكيون في الخليج الفارسي، لأنهم عندما يكونون هناك ، يكونون في متناول يدنا لنا ونحن نتحكم بهم بالكامل.

وتطرق العميد تنغسيري الى انضمان عشرات المسيرات القتالية الى القوة البحرية للحرس الثوري، وقال: ان الطائرات المسيرة التي تم انضمامها يوم الاربعاء تتميز بانها قتالية وعمودية الطيران، مما يزيد من نطاق عملياتنا، هذه الطائرات المسيرة قادرة على حمل قنابل دقيقة التوجيه مع هزازات الليزر على مدى 1500 كيلومتر، ومع الطائرات الجديدة، نقوم بتشكيل المجموعة الخامسة من الطائرات المسيرة في المنطقة البحرية الثالثة في شمال الخليج الفارسي.

وأكد قائد البحرية في الحرس الثوري: لدينا الخليج الفارسي بأكمله تحت مراقبتنا واستطلاعنا ، بحيث اننا مع القوة الجوفضائية لحرس الثوري لدينا طائرات مسيرة في سماء الخليج الفارسي ليل نهار، ونراقب المنطقة باستمرار ونضعها تحت سيطرتنا بالكامل.

وقال: في المستقبل القريب، سيكون لدينا سفن عابرة للمحيط تابعة للقوة البحرية للحرس الثوري، مضيفا: سيكون لدينا أيضًا سفن قاذفة للصواريخ تبلغ سرعتها 94 عقدة ويمكنها الإبحار باستخدام Force 4.

كما اعلن العميد تنغسيري انه سيتم بناء سفن عابرة للمحيط بطول 65 مترًا في القوة البحرية للحرس الثوري، والتي يمكنها أيضًا حمل مروحيات.

واعتبر قائد بحرية الحرس الثوري، ان السفن والصواريخ والقتال الجهادي (مشاة البحرية) والقوات الجوية البحرية والطائرات المسيرة والحرب الإلكترونية والدفاع الجوي الصاروخي، القواعد الثمانية الرئيسية للقدرات القتالية البحرية للحرس الثوري، مضيفا: ستنضم سفن ومروحيان وطائرات مسيرة الى بحرية الحرس الثوري العام الجاري.

رایکم
آخرالاخبار