۴۵۷مشاهدات
وقبل اكثر من شهر قدمت اميركا رسالة الى مجلس الامن بزعم "انتهاك ايران الصارخ للاتفاق النووي" لتقوم حسب ادعائها بتفعيل آلية الزناد ضد ايران من اجل العودة التلقائية للحظر الدولي ضدها.
رمز الخبر: ۴۷۲۱۶
تأريخ النشر: 23 September 2020

صرح المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة بان رد العالم على اميركا كان "لا" كبيرة.

وكتب خطيب في تغريدة له على موقع "تويتر" الثلاثاء: لقد كان رد العالم على اميركا "لا" كبيرة واضاف: ان اميركا تفرض العزلة على نفسها بسرعة كبيرة في منحدر شديد الانحدار.

يذكر ان اميركا فشلت قبل فترة في تمرير مشروع قرار في مجلس الامن الدولي لتمديد القيود التسليحية ضد ايران التي تنتهي في اكتوبر القادم ولكن لم تؤيد اميركا سوى الدومينيكان وعارضتها روسيا والصين وامتنعت 11 دولة عن التصويت من ضمنها حلفاؤها الثلاثة المانيا وبريطانيا وفرنسا.

وقبل اكثر من شهر قدمت اميركا رسالة الى مجلس الامن بزعم "انتهاك ايران الصارخ للاتفاق النووي" لتقوم حسب ادعائها بتفعيل آلية الزناد ضد ايران من اجل العودة التلقائية للحظر الدولي ضدها.

وهذه المرة ايضا عارضت الغالبية الساحقة من اعضاء مجلس الامن ومنها المانيا وبريطانيا وفرنسا خطوة اميركا هذه، مؤكدة بان اميركا لا تمتلك حق تفعيل آلية الزناد كونها انسحبت من الاتفاق النووي ولم تعد عضوا فيه.

ويوم الاحد وبعد مضي شهر على تلك الرسالة التي رفعتها اميركا ادعى وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو بان الحظر الدولي عاد ضد ايران الا ان المجتمع الدولي عارض خطوة اميركا هذه مرة اخرى واكد الدول الاعضاء في مجلس الامن بان آلية الزناد لم تفعّل من وجهة نظرهم.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: