۶۷۴مشاهدات
و كانت وكالة الـ "رويترز" نقلت في وقت سابق عن مصادر في طهران قولهم " إن الشركة الوطنية الإيرانية التي تورد للهند نحو 12 في المائة من حجم وارداتها النفطية؛ بلغت المصافي الهندية بموعد نهائي هو 27 الشهر الجاري لحل الخلاف الدائر منذ اكثر من ستة اشهر في خطاب للمصافي الهندية مؤرخ بتاريخ 27 يونيو (حزيران)".
رمز الخبر: ۴۷۱۷
تأريخ النشر: 03 July 2011
شبکة تابناک الأخبارية: أشار مصدر مطلع في وزارة البترول إلي ديون الهند لطهران التي تبلغ المليارين دولار قائلاً "إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية والهند إتفقتا علي قطع أمدادات النفط في حال عدم التوصل إلي صيغة لتسديد الهند ثمن النفط الذي تستورده من إيران".

و أشار هذا المصدر المطلع الذي عدم الكشف عن هويته في حديثه مع مراسل قسم الشؤون الإقتصادية بوكالة أنباء فارس؛ إلي إحتمال قطع إمدادات النفط الإيراني للهند؛ قائلاً " إن الجانبين الإ‌يراني والهندي توصلا إلي هذا القرار خلال المفاوضات التي أجريت قبل أسبوعين في العاصمة الهندية نيودلهي".

و كانت وكالة الـ "رويترز" نقلت في وقت سابق عن مصادر في طهران قولهم " إن الشركة الوطنية الإيرانية التي تورد للهند نحو 12 في المائة من حجم وارداتها النفطية؛ بلغت المصافي الهندية بموعد نهائي هو 27 الشهر الجاري لحل الخلاف الدائر منذ اكثر من ستة اشهر في خطاب للمصافي الهندية مؤرخ بتاريخ 27 يونيو (حزيران)".

وأفاد الخطاب وفقا لرويترز أنه "نأسف لإبلاغكم أن شركة النفط الوطنية الإيرانية لن تكون في وضع يمكنها من تسليم النفط الخام الإيراني لشركائنا في الهند.. في أغسطس 2011 ما لم يتم التوصل إلى حلول ملموسة لتحويلات الأموال المستحقة للشركة".
رایکم