۲۳۴مشاهدات
فيما أعنت كل من الإمارات و"إسرائيل" تطبيع العلاقات في 13 أغسطس/آب الماضي برعاية أمريكية، وبدء تطبيع العلاقات في مختلف المجالات.
رمز الخبر: ۴۷۱۰۹
تأريخ النشر: 16 September 2020

كشف أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات الهدف الأمريكي الإسرائيلي من التطبيع مع الدول العربية لا سيما تطبيع العلاقات مع الدول الخليجية.

وأوضح عريقات أن الهدف هو خلق ناتو "عربي – اسرائيلي" في المنطقة من أجل (السلام مقابل الحماية) وليس كما قيل (السلام مقابل السلام).

وأشار عريقات إلى ان جاريد كوشنر، كبير مستشاري الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، "أراد خلق ناتو (عربي-إسرائيلي) في المنطقة"، ووصف عريقات هذا الناتو بالخطير جدًا "لأن منظومة الأمن العربي ستعتمد على "إسرائيل" كنقطة ارتكاز لحمايتها.. هذا غير معقول".

وأضاف: "تاريخيًا "إسرائيل" كانت تنحاز إلى جانب أي دولة غير عربية تحارب دولة عربية".

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب قد أعلن، عبر حسابه على تويتر يوم الجمعة الماضي، عن اتفاق بين "إسرائيل" والبحرين لإقامة علاقات دبلوماسية، يتم توقيعه في الخامس عشر من شهر سبتمبر/أيلول الجاري بالتزامن مع توقيع اتفاق التطبيع الإماراتي-الإسرائيلي.

فيما أعنت كل من الإمارات و"إسرائيل" تطبيع العلاقات في 13 أغسطس/آب الماضي برعاية أمريكية، وبدء تطبيع العلاقات في مختلف المجالات.

المصدر: فلسطين اليوم

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار