۱۶۱مشاهدات
وعبر زحالقة عن ثقته بأن شعبي البحرين والإمارات لن يقبلا أن يكونا مع الاحتلال ضد فلسطين، ولن يقبلا أن تستعمل أراضيهما للتجسس والتخريب على إيران.
رمز الخبر: ۴۷۰۹۶
تأريخ النشر: 16 September 2020

قال نائبان عربيان في الكنيست الإسرائيلي إن اتفاقيتي التطبيع الاماراتي البحريني مع الاحتلال تصبان في صالح أمريكا والصهاينة ،وأن أبو ظبي والمنامة أعلنتا بهذه الخطوة أنهما ضد الشعب الفلسطيني .

وقال رئيس حزب "التجمّع الوطني الديمقراطي" المشارك في القائمة العربية المشتركة في الكنيست ،جمال زحالقة ،أن العلاقة التي يجري الحديث عنها ليست مجرد تطبيع بل هي تحالف استراتيجي، ومن يتحالف مع الصهاينة لا يمكن أن يكون مع الشعب الفلسطيني وحقوقه العادلة.

وعبر زحالقة عن ثقته بأن شعبي البحرين والإمارات لن يقبلا أن يكونا مع الاحتلال ضد فلسطين، ولن يقبلا أن تستعمل أراضيهما للتجسس والتخريب على إيران.

فيما قال النائب منصور عباس إن "السلام حالة إنسانية سامية يتم مسخها في واشنطن، لتكون مظلة لصفقات سلاح وأجهزة تجسس متقدمة لحماية أنظمة، ومهرجانا انتخابيا لترامب ونتنياهو"،وأضاف " أن السلام الحقيقي يبدأ بانتهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطينية مستقلة في الضفة الغربية وقطاع غزة وعاصمتها القدس".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار