۲۶۰مشاهدات
من جانبه أكد المتحدث باسم الحكومة الايرانية، علي ربيعي اليوم الثلاثاء، ان آلية الزناد، مصطلح مزيف لم يرد ذكره في نص الاتفاق النووي ولا في القرار الاممي رقم 2231.
رمز الخبر: ۴۶۹۱۶
تأريخ النشر: 02 September 2020

أعرب وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، عن استعداد بلاده لدعم حوار مباشر بين الولايات المتحدة وإيران.

وقال لافروف خلال كلمته في جامعة العلاقات الدولية بموسكو: "نحن مستعدون لدعم حوار مباشر بين الولايات المتحدة وإيران، مستعدون للمساعدة في تهيئة الظروف لذلك الحوار، إذا كان الطرفان مهتمين بذلك. من الأفضل دائما أن تعبر عن مطالباتك مباشرة وأن تسمع الرد عليها في حينها".

في هذا الصدد، أعلن رئيس مجلس الأمن الدولي، مندوب إندونيسيا لدى الأمم المتحدة، ديان تريانشاه دجاني، عدم وجود توافق بين أعضاء المجلس بشأن طلب الولايات المتحدة استئناف العقوبات ضد إيران، ولذلك لا يمكن اتخاذ إجراء تجاه هذا الطلب.

وتحاول واشنطن اعادة فرض اجراءات الحظر على ايران والتي تم رفعها بموجب الاتفاق النووي في عام 2015، باستخدام آلية "العودة الى الوضع السابق" او "آلية الزناد".

من جانبه أكد المتحدث باسم الحكومة الايرانية، علي ربيعي اليوم الثلاثاء، ان آلية الزناد، مصطلح مزيف لم يرد ذكره في نص الاتفاق النووي ولا في القرار الاممي رقم 2231.

ويرى الأعضاء المتبقون في خطة العمل الشاملة المشتركة (روسيا وفرنسا وبريطانيا وألمانيا والصين) أن الولايات المتحدة لم يعد لها الحق في إطلاق آلية لإعادة فرض العقوبات ضد إيران. الموقف ذاته يشاطره رئيس الدبلوماسية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل.

وضربت ادارة الرئيس الامريكي دونالد ترامب جميع القوانين الدولية عرض الحائط حيث انسحبت عام 2018 من الاتفاق النووي الموقع بين ايران والدول الكبرى وأعادت من طرف واحد اجراءات الحظر على ايران.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار