۲۷۰مشاهدات
وأضاف أن ترامب “لم يبد أي اهتمام بالقيام بما يلزم لأداء وظيفته ولا أي اهتمام بإيجاد أرضية مشتركة”.
رمز الخبر: ۴۶۷۵۶
تأريخ النشر: 22 August 2020

اعتبر الرئيس الأمريكي السابق الديمقراطي باراك أوباما، أن خلفه الجمهوري دونالد ترامب “لم يأخذ أبدا” منصبه على محمل الجد، متهما إياها بأنه غير مؤهل لقيادة أقوى دولة في العالم.

وكتب أوباما في خطاب سيلقيه أمام المؤتمر الوطني للحزب الديمقراطي ونشر منظمو المؤتمر مقتطفات منه: “كنت أتمنى حقا، من أجل بلدنا، أن يظهر دونالد ترامب بعض الاهتمام بأخذ وظيفته على محمل الجد.. لكنه لم يفعل ذلك أبدا”.

وأضاف أن ترامب “لم يبد أي اهتمام بالقيام بما يلزم لأداء وظيفته ولا أي اهتمام بإيجاد أرضية مشتركة”.

وتابع بالقول إن “دونالد ترامب لم يرتق إلى مستوى المنصب لأنه لا يستطيع ذلك.. أطلب منكم أن تؤمنوا بقدرة جو (بايدن) وكامالا (هاريس) على إخراج بلادنا من هذه الأوقات العصيبة وإعادة بنائها بشكل أفضل، لأن هذا ما هو على المحك اليوم: ديمقراطيتنا”.

وكان المرشح الديمقراطي لانتخابات الرئاسة المقبلة جو بايدن الذي كان بعهد أوباما نائبا له، رشح السناتورة كامالا هاريس لتشغل منصب نائبة الرئيس في حال فوزه.

وأوباما الذي يعتبر أحد أكثر السياسيين شعبية في الولايات المتحدة، خاض في الأشهر الأخيرة حملات عبر الفيديو لدعم بايدن وساهم في جمع ملايين الدولارات لحملته الانتخابية.

* أ ف ب

رایکم