۶۴مشاهدات
وكان الشيخ "صباح" وزيرا للخارجية الكويتية لسنوات طويلة، وعرف عنه خلال عمله في الوزارة بكونه وسيطا موثوقا به من قبل الدول الإقليمية والمجتمع الدولي.
رمز الخبر: ۴۶۳۳۷
تأريخ النشر: 19 July 2020

أعلنت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية، نقل بعض صلاحيات أمير البلاد الشيخ "صباح الأحمد الجابر الصباح" لولي عهده الشيخ "نواف الأحمد الجابر الصباح"، إثر دخوله المستشفى أمس السبت.

ويبلغ أمير الكويت، 91 عاما وقد عانى مشاكل صحية العام المنصرم.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية عن وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ "علي جراح الصباح"، صدور أمر أميري بـ"الاستعانة بسمو ولي العهد لممارسة بعض اختصاصات حضرة صاحب السمو الأمير الدستورية مؤقتا".

وفي وقت سابق، أعلن الشيخ "علي جراح الصباح" أن أمير البلاد دخل المستشفى ظهر السبت لإجراء بعض الفحوصات الطبية.

وفي 2019، قام أمير البلاد برحلة علاجية في الولايات المتحدة استمرت 6 أسابيع وتخلّلها إلغاء لقاء مع الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" بسبب وضعه الصحي.

وولي العهد الشيخ "نواف الأحمد الجابر الصباح" يبلغ من العمر 83 عاما وسمّي في منصبه في 2006 بعد إجماع من أفراد العائلة الحاكمة الذين اختاروه لتولي المنصب، نظرا لشعبيته داخل الأسرة وصورته كسياسي متواضع يعمل بعيدا من الأضواء.

وكان الأمير "صباح" وصل إلى سدة الحكم في بداية العام المذكور بعدما صوّت البرلمان المنتخب لصالح إعفاء الشيخ "سعد" من مهامه بعد أيام فقط من تعيينه أميرا للبلاد بسبب مخاوف على وضعه الصحي، وتسليم السلطة للحكومة برئاسة الشيخ "صباح" الذي اختير أميرا في ما بعد.

وكان الشيخ "صباح" وزيرا للخارجية الكويتية لسنوات طويلة، وعرف عنه خلال عمله في الوزارة بكونه وسيطا موثوقا به من قبل الدول الإقليمية والمجتمع الدولي.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار