۲۷۹مشاهدات
اليوم يتحاربون في اوساط المدنيين، هذه التربة التي تعتبر منبع الثقافة ومنبع الحضارة، اليوم يحاولون افراغها من الحضارة وتحويلها الى ثقافة الذبح والاقتتال والفوضى.
رمز الخبر: ۴۶۲۳۵
تأريخ النشر: 13 July 2020

تشهد مدينة التربة في مديرية الشمايتين جنوب غرب محافظة تعز اليمنية تصعيدا ومواجهات مسلحة بين مرتزقة السعودية والامارات في فصل جديد من مشاريع العدوان لتغذية الاقتتال بين أدواته في تعز كما هو الحال في مناطق الجنوب اليمني.

بعد ساعات من قرار المستقيل هادي بتعين العقيد المرتزق عبد الرحمن ثابت شمسان قائداً للواء 35 مدرع خلفا للقيادي السابق عدنان الحمادي الذي تم إغتياله قبل 7 أشهر، اندلعت المواجهات المسلحة بين فصائل مرتزقة العدوان السعودي والامارتي جنوب غربي محافظة تعز وسط اليمن في مناطق انتشار اللواء بين ميليشيا حزب الإصلاح وهادي وجماعة طارق عفاش وأبو العباس المدعوم إماراتيا في مدينة التربة بمديرية الشمايتين.

وقال ممثل المجلس الأعلى لمنظمات المجتمع المدني في تعز محمد عبد الودود الأشعري لقناة العالم: نقل الصراع من المحافظات الجنوبية الى منطقة التربة هي توسيع نطاق لمناطق الاحتلال لاجل السيطرة على باب المندب والجزر اليمنية، منها ما يحدث ايضا في سقطرى من الاحتلال الاماراتي هناك.

وقال مواطن يمني لمراسلنا: السعودية والامارات يريدون نقل الاقتتال الى مديرية التربة لاقلاق حياة المواطن واقلاق السكينة العامة، وتهيئة وضع لانشاء قواعدهم العسكرية وانشاء مخططاتهم وكل ما يخططون له في محافظات الجمهورية اليمنية.

الاشتباكات المسلحة توسعت من مدينة التربة التى تعرضت لقصف عشوائي من جبل بيحان لتمتد إلى جبل صبران والنقاط المستحدثة على مداخل المدينة حيث تتمركز قوات من مرتزقة اللواء 35 مدرع التابع لمليشيا طارق عفاش وبين مرتزقة اللواء الرابع مشاة جبلي وما يسمى الشرطة العسكرية المتواجد في مبنى الكهرباء التابع لمليشيا حزب الإصلاح.

وقال مواطن يمني لمراسلنا: اليوم يتحاربون في اوساط المدنيين، هذه التربة التي تعتبر منبع الثقافة ومنبع الحضارة، اليوم يحاولون افراغها من الحضارة وتحويلها الى ثقافة الذبح والاقتتال والفوضى.

المواجهات وصراع السيطرة بين أدوات الاحتلال السعودي الإماراتي على المنطقة كمنفذ حيوي اتجاه مدن الجنوب وموقعها الاستراتيجي والجبلي القريب من باب المندب جعل منها خلال الفترة الماضية منطقة توتر مستمر ومحاولة تموضع عسكري بين فصائل العدوان باستحداث معسكرات في مناطق المواطنين واحيائهم السكنية ما ولد غضبا شعبيا واحتجاجات تدعو لإخراج المعسكرات.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: