۴۹۳مشاهدات
كما اعتبر رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، الاحد، أن ضعف البنى التحتية فاقم من معاناة المواطن، مؤكداً رفضه لأي اعتداء على الملاكات الصحية.
رمز الخبر: ۴۶۰۵۳
تأريخ النشر: 29 June 2020

علق زعيم تيار الحكمة الوطنية بالعراق السيد عمار الحكيم، اليوم الاحد ، على انباء نقص الاكسجين الطبي في محافظة ذي قار.

وقال الحكيم في تغريدة "تفاقم الوضع الصحي في #ذي_قار ووصوله الى حالة حرجة بحاجة ماسة الى عملية انقاذ سريعة وعاجلة، ندعو السيد رئيس مجلس الوزراء الى تشكيل لجنة طارئة من الوزارات المعنية لإنقاذ الوضع الصحي المتدهور فيها وتوفير احتياجاتها من الاوكسجين وباقي مواد الإسعافات الأولية بشكل عاجل".

الحكيم يدعو إلى عملية انقاذ سريعة وعاجلة في ذي قار

وفي وقت سابق قال المتحدث باسم وزارة الصحة العراقية، سيف البدر، إن ما يحدث من أزمة أكسجين طبي في ذي قار، هو تقصير أمني وإداري.

وقال البدر في تسجيل صوتي وزعه لوسائل الإعلام، إن "ما حصل في ذي قار تقصير أمني وإداري ولا تتحمل مسؤوليته الحكومة المركزية في بغداد"، مبينا أن "المشكلة الحقيقة وراء نقص الاكسجين في ذي قار تأتي بسبب سوء توزيع الغاز على المرضى بشكل صحيح".

واضاف أن "بعض المرضى يرافقهم عدد من اقرانهم، الذين يقومون بحجز قناني الاكسجين ولا يسمحون للكوادر الطبية استخدامها عند الحاجة لها، وحتى هذا الامر هو تقصير إداري لا يتحمله المواطن".

وتابع أن "وزارة الصحة تابعت الامر في ساعاته الاولى وارسلت فرقا عديدة للوقوف على ازمة الاكسجين في ذي قار، ووجهت بتزويد المحافظة بمزيد من الاكسجين".

واشار البدر إلى أن "الصحة تحاول إلى جانب معامل وزارة الصناعة تشغيل المزيد من معاملها التي باتت تنتج كميات اكبر من الاكسجين في الاونة الاخيرة، فضلا عن الاستيراد من ايران والكويت".

ولفت إلى أن "وزارة الصحة ستستورد كميات اكبر من الغاز بالتعاقد مع تركيا والاردن خلال الايام المقبلة".

كما اعتبر رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، الاحد، أن ضعف البنى التحتية فاقم من معاناة المواطن، مؤكداً رفضه لأي اعتداء على الملاكات الصحية.

وقال مكتب الكاظمي في بيان إن "رئيس مجلس الوزراء، استقبل، اليوم الأحد، وفداً يمثل عدداً من الملاكات الطبية في محافظة ذي قار، ممّن تعرّضوا الى اعتداءات، قبل يومين، من قبل مرافقين لمرضى في مستشفى الحسين التعليمي بالمحافظة".

وأكد الكاظمي "رفضه لأي اعتداء على الملاكات الصحية"، مبينا أن "مجلس الأمن الوطني قد أصدر توجيهات بحماية الملاكات الصحية في جميع المستشفيات بعموم العراق، وستتخذ إجراءات مشددة بحق من يتجاوز أو يعتدي على الأطباء والملاكات العاملة في المؤسسات الصحية"، مؤكداً "اتخاذ العديد من الإجراءات في مجلس الوزراء لدعم الأطباء، وهم يستحقون المزيد كونهم يمثلون خط المواجهة مع فيروس كورونا".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: