۵۷۸مشاهدات
وقال أرياس "اليوم نؤكد أن الوضع الرهيب في ذلك اليوم يجب ألا ينسى أبدا." تكريما للضحايا ، نؤكد أيضا التزامنا في هذا الصدد.
رمز الخبر: ۴۶۰۴۸
تأريخ النشر: 28 June 2020

دعا مدير عام منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في ذكرى قصف مدينة سردشت بالسلاح الكيمياوي ، جميع البلدان إلى الالتزام بتعهدها بإيجاد عالم خال من الأسلحة الكيميائية.

وأصدر فرناندو أرياس ، مدير عام منظمة حظر الأسلحة الكيميائية (OPCW) ومقرها في لاهاي بهولندا ، رسالة اليوم (السبت) بمناسبة ذكرى هجوم صدام الكيميائي على سردشت.

وجاء في الرسالة: "أنا فخور بأنني اليوم أخاطب حفلا رسميا بمناسبة احياء ذكرى ضحايا الهجوم الكيميائي على سردشت. واتقدم بالنيابة عن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ، بأحر التعازي لاهالي سردشت وأؤكد له أنهم سيحصلون على دعمنا دائما.

وقال: "في مثل هذا اليوم من عام 1987 ، تعرض رجال ونساء وأطفال سردشت الى القتل وتحملوا الالام والمعاناة جراء قصف كيمياوي وقد عرج الكثير منهم إلى السماء ، فيما يعاني الناجون إلى الأبد من ألالم معاناة الاصابات وفقدان أحبائهم.

وقال أرياس "اليوم نؤكد أن الوضع الرهيب في ذلك اليوم يجب ألا ينسى أبدا." تكريما للضحايا ، نؤكد أيضا التزامنا في هذا الصدد.

وأضاف المدير العام لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية (OPCW): "الغضب العالمي على ما خلفه هجوم سردشت قدم حافزا لتوسيع الحظر على الأسلحة الكيميائية بطريقة كاملة ودائمة ودائمة". ففي عام 1997 ، تم التصديق على العقوبات في معاهدة الأسلحة الكيميائية. تلزم الاتفاقية 193 دولة عضوة بضمان ألا يعاني مواطنوها من الألم الذي نحزن عليه اليوم.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: