۵۵۹مشاهدات
"في كل عام، من 26 يونيو إلى 2 يوليو ، يتم تذكير الشعب الإيراني بانتهاكات حقوق الإنسان المروعة والقاتلة التي يرتكبها النظام الأمريكي".
رمز الخبر: ۴۶۰۳۸
تأريخ النشر: 27 June 2020

أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية أن النظام الأمريكي وبدافع العجز تشن حملة عالمية لاستخدام الإرهاب الاقتصادي والطبي ضد حقوق الإنسان للإيرانيين.

واشارت وزارة الخارجية في الجمهورية الإسلامية الإيرانية في تغريدة على تويتر اليوم (الجمعة) بمناسبة أسبوع فضح حقيقة "حقوق الإنسان في امريكا " الى الحملة الأمريكية لاستخدام الإرهاب الاقتصادي والطبي ضد حقوق الإنسان للايرانيين .

وقالت الخارجية الايرانية في هذه التغريدة "من حرمان إيران من الوصول إلى مواردها المالية لإدارة شؤونها إلى حظر إرسال المستلزمات الصحية المتعلقة بمواجهة فيروس كورونا بهدف إنقاذ حياة الإيرانيين، يقود النظام الأمريكي حملة عالمية يائسة لاستخدام الإرهاب الاقتصادي والطبي ضد حقوق الإنسان للايرانيين ."

يذكر ان وزارة الخارجية الايرانية كانت قد اعلنت في تغريدة في وقت سابق انه "في كل عام، من 26 يونيو إلى 2 يوليو ، يتم تذكير الشعب الإيراني بانتهاكات حقوق الإنسان المروعة والقاتلة التي يرتكبها النظام الأمريكي".

وقالت في هذه التغريدة على تويتر انه "خلال الأيام السبعة المقبلة التي أطلق عليها اسم"اسبوع فضح حقوق الانسان في امريكا": سنقوم في ايران وباقي مناطق العالم بتبيان واستعراض الإجراءات الأمريكية في التشكيك بالحقوق الأساسية للشعب داخل الولايات المتحدة.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: