۲۸۱مشاهدات
وتابع ان الازمة الثالثة هي العنصرية، مضيفا الى ان جمع تلك المشاكل مع بعض سيجعل ادارة ترامب عاجزة عن حل اي مشاكل بسرعة ويمكن ان تؤثر على نتائج الانتخابات.
رمز الخبر: ۴۵۷۲۱
تأريخ النشر: 06 June 2020

كشف باحث بالشؤون الامريكية ان الرئيس الامريكي دونالد ترامب في ورطة وغير قادر على وضع اي نوع من السياسة الخارجية في الوقت الحاضر، كما انه ليس بمقدوره هو وفريقه معالجة اي ازمة سواء كانت داخلية او خارجية.

وقال الباحث بالشؤون الامريكية محمد حيدر في حوار خاص لقناة العالم عبر برنامج (مع الحدث) ان ترامب حاول اللعب على عده نقاط منذ بداية ازمة كورونا وحاول الدخول في مسألة الشرق الاوسط ومسألة الصين وهونغ كونغ.

واوضح حيدر ان امريكا تعاني من عده ازمات منها اولا ازمة كورونا فهي اكبر بلد موبوء وبها اعلى معدلات في الاصابات والوفيات وبذلك سيبقى ملف كورونا ضاغطا من الداخل، ثانيا ملف الاقتصاد وتبعاته حيث تراجع الدخل القومي الامريكي بحدود الشهرين الماضيين حوالي 23 الى 25% بالاضافة الى تعطيل المصانع وتراجع نسبة التصنيع والطلبات على السلع الامريكية و تراجع الواردات المالية وارتفع نسبة البطالة الى حوالي %20.

واشار الى انه اذا استمرت مسألة كورونا لفترة اطول فذلك معناه ان تلك الضربات والخسائر المتتالية على القطاعات المختلفة سيكون له اثر مباشر على البنية الاجتماعية والاقتصادية الامريكية وسيظهر كساد اقتصادي غير عادي وسيعجز هذا النظام الراسمالي من اعادة بناء نفسه لان المشكلة من الداخل.

وتابع ان الازمة الثالثة هي العنصرية، مضيفا الى ان جمع تلك المشاكل مع بعض سيجعل ادارة ترامب عاجزة عن حل اي مشاكل بسرعة ويمكن ان تؤثر على نتائج الانتخابات.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: