۷۵۳مشاهدات
وجاء في الرسالة انه وفقًا للمادة 2 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان ، تعد هذه الرسالة طلبًا عاجلاً في ظل ظروف الازمة الناجمة عن تفشي كورونا على المستوى العالمي .
رمز الخبر: ۴۵۶۶۹
تأريخ النشر: 31 May 2020

دعا أعضاء الاتحادات الاسلامية للطلبة الجامعيين في أنحاء أوروبا في رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة والبرلمان الأوروبي ، إلى عقد اجتماع عاجل لمعالجة تأثير الحظر المفروض على الغذاء والدواء في إيران.

وأفادت وكالة أنباء فارس أن رابطة الاتحادات الاسلامية للطلبة الجامعيين في اوروبا أصدرت رسالة إلى البرلمان الأوروبي والأمم المتحدة بشأن الحظر المفروض على ايران .

وجاء في الرسالة انه وفقًا للمادة 2 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان ، تعد هذه الرسالة طلبًا عاجلاً في ظل ظروف الازمة الناجمة عن تفشي كورونا على المستوى العالمي .

واضافت الرسالة انه في الأزمة الحالية ، وبسبب الحظر الأمريكي الاحادي واللامشروع ، تم الحد من حصول الشعب الإيراني على احتياجاته الأساسية من الغذاء والدواء في الوقت الذي ينبغي ان تكون ايران وفقًا لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231 وأمر محكمة العدل الدولية ، قادرة على الاستفادة من القضايا الإنسانية مثل الأدوية والمنتجات الزراعية والمواد الغذائية. ومن هنا فاننا نحن رابطة الاتحادات الاسلامية في اوروبا مع أكثر من خمسين عامًا من الخبرة والعمل ضد التمييز والظلم والدفاع عن حقوق الإنسان ، وجدنا من الضروري تقديم هذا الطلب المباشر إلى سيادتكم بصفتك أعلى مسؤول تنفيذي في الأمم المتحدة.

وافادت الرسالة بان ايران وعلى مدى سني الحصار الاقتصادي تتعرض لعنف دولي صارخ ولاسباب غير مثبتة وغير قانونية وإن ضحايا هذا الحظر الاعمى واللاانساني والذي يعد مثالا واضحا على الإرهاب الاقتصادي ، هم المواطنون الأبرياء. وعملاً بالمادة 5 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان ، فإن مثل هذه الأفعال الذكية والشريرة ، في الظروف التي تتعرض فيها الصحة وحياة الناس ولاسيما الصغار والعجزة لتهديدات ولا سيما النساء والأطفال من كبار السن والمرضى الخاصين ، هي مثال واضح على التعذيب العلني لشعب ما.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: