۵۰۶مشاهدات
وختم الزبيدي كلامه بالقول:" اليوم الوضع مأساوي اكثر مما نتخيل وبات الناس يموتون بحالات غريبة من الأوبئة".
رمز الخبر: ۴۵۴۴۸
تأريخ النشر: 11 May 2020

قال الإعلامي اليمني محمد الزبيدي بأن مدينة عدن تعيش أسوأ ايامها في ظل العدوان والإحتلال الإماراتي - السعودي ومن يقف وراء هذه الأطراف الإقليمية منهم بريطانيا وأمريكا.

وأضاف الزبيدي خلال مشاركته في برنامج " المشهد اليمني" على شاشة قناة العالم قائلا: "بعد سنوات من هذا الإحتلال باتت هذه المدينة والعديد من المحافظات الجنوبية تعيش وضعاً مأساوياً ويراد لها ان تصل الى هذا المستوى، اليوم بطبيعة الحال من ما يعيشه قادة المرتزقة الذين يدعون الشرعية سواء الذي يرتبط بالإمارات او الآخر الذي يرتبط بالسعودية، هؤلاء يعيشون على اكناف هذه الأطراف الراعية لهم، ويعيشون في فنادق الرياض او احضان الإمارات لكن من يتلقى الضربات هم المواطنون البسطاء العاديون الثابتون في بيوتهم الذين يرفضون هذا الغزو والإحتلال".

وتابع الزبيدي:" في لحظة التي ارتفعت اصوات في وجه الإماراتي والسعودي انطلقت هذه الأدوات المحلية مما يسمى بالإنتقالي او الشرعية لتواجه هذا الرفض الشعبي لتسارع وتضرب الرفض والممانعة لهذا التواجد الإماراتي والسعودي، اليوم عدن تركت للأوبئة حيث الأخبار باتت اكثر تجلياً اليوم ولم يعد هذا الأمر مخفياً بأن ابناء المحافظة يموتون من الأوبئة قبل ان تصل كورونا التي اوصلها السعودي عبر فتحه لمطارات والمنافذ وترحيله لعدد كبير من الجنود الذين قاتلوا في صفه سواء بالحد الجنوبي او في الساحل الغربي، اليوم السعودية تقتل ابناء هذه المحافظات قبل ان تقتلهم الكورونا نتيجة الإهمال الحاصل والفساد الموجود".

وختم الزبيدي كلامه بالقول:" اليوم الوضع مأساوي اكثر مما نتخيل وبات الناس يموتون بحالات غريبة من الأوبئة".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار