۴۷۵مشاهدات
وفي فيديوهات يتسفز المجنسيين الناس لانه كثير من شعب البحرين اصبحوا تحت خط الفقر، العيب ليس عليهم (المجنسون) بل العيب على الذي احضرهم.
رمز الخبر: ۴۵۴۲۴
تأريخ النشر: 10 May 2020

رغم ما تعانيه البحرين من ظروف اقتصادية صعبة الا ان المجنسين يحصلوا على امتيازات اكثر من اصحاب البلاد مما اثار النشطاء البحرينيين.

وحول هذا الموضوع قال الناشط البحريني ابراهيم المدهون: "عندما تسلم البلاد للوافدين (المجنسين) هؤلاء لايعرفون قيمة البلد ولايعرفون قيمة البلاد هناك امور اغلى من الاموال، وهي القيم نحن في البحرين عندنا عادات وتقاليد لاتقدر بالاموال.

وفي فيديوهات يتسفز المجنسيين الناس لانه كثير من شعب البحرين اصبحوا تحت خط الفقر، العيب ليس عليهم (المجنسون) بل العيب على الذي احضرهم.

واثارت هذه الفيديوهات المغردون منهم فؤاد المنامي الذي غرد: "مع الاسف الشديد لهذا المنظر، اسيوي يرمي بطريقة استهزائية فلوس بحرينية يالها من اهانة اين الجهات المسؤولة من هذا المنظر المؤلم."

اما حسن الستري قال:" انا عشت في وطني البحرين اكثر من25 سنة ما مرة حصلت او جمعت هذا المبلغ او حتى شفته في محفظتي بينما الاجانب في بلادي وباقل من سنتين يمكن ان يحصلوا على ما يحلم به المواطن في عشرات السنين من سكن ووظيفة ورواتب وامتيازات."

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: