۲۷۳مشاهدات
وترددت، خلال الأشهر الماضية، أنباء تفيد بحدوث اتصالات مباشرة بين قطر والسعودية، أقر مسؤولون بالبلدين بصحتها، بهدف إزالة التوتر بين البلدين، لكن أعلن عن فشلها، في يناير/كانون الثاني الماضي.
رمز الخبر: ۴۵۴۱۲
تأريخ النشر: 10 May 2020

يصل وزير الخارجية الكويتي، الشيخ "أحمد ناصر المحمد الصباح"، إلى العاصمة القطرية الدوحة اليوم الأحد، لإجراء مباحثات، حسبما أعلنت وسائل إعلام قطرية.

وقال الإعلامي "جابر الحرمي"، رئيس تحرير جريدة "الشرق" القطرية، عبر حسابه بـ"تويتر"، إن وزير الخارجية الكويتي سيكون في الدوحة، الأحد، ويغادرها مساء نفس اليوم. ولم يتحدث "الحرمي" عن تفاصيل الزيارة.

وجدد وزير الخارجية القطري، الشيخ "محمد بن عبدالرحمن آل ثاني"، أمس السبت، حديثه عن الأزمة الخليجية، قائلا إن المجتمع الدولي يدرك أنها مبنية على أكاذيب وجرائم ضد دولة قطر والشعب القطري.

ولفت خلال استضافته بمعهد السياسات الخارجية في جامعة "جونز هوبكنز" الأمريكية في ندوة افتراضية، إلى أن الاتهامات التي وجهت لدولة قطر "لم يتم إثبات أي منها"، مشيرا إلى أن أمير البلاد منذ بداية الأزمة "كان واضحا جدا وحاسما جدا في موقفه، وهو ألا نتعامل مع دول الحصار بنفس الطريقة التي يتعاملون بها معنا".

وترددت، خلال الأشهر الماضية، أنباء تفيد بحدوث اتصالات مباشرة بين قطر والسعودية، أقر مسؤولون بالبلدين بصحتها، بهدف إزالة التوتر بين البلدين، لكن أعلن عن فشلها، في يناير/كانون الثاني الماضي.

وتتولى الكويت جهود وساطة شبه مستمرة لمحاولة حل الأزمة الخليجية، الناشبة منذ يونيو/حزيران 2017، عندما قررت كل من السعودية والإمارات والبحرين، ومعها مصر قطع العلاقات مع قطر وفرض حصار بري وبحري وجوي عليها، بدعوى دعمها للإرهاب، وتدخلها في شؤونهم، وهو ما نفته الدوحة، وأكدت أنها تواجه حملة تستهدف قرارها السياسي وسيادتها الوطنية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: