۳۰۵مشاهدات
"اطلع على عدة مواقع بما في ذلك أماكن معالجة المواد الخام، وإنتاج الفوسفور الأصفر، وإنتاج الأسمدة الفوسفاتية الأمونيوم، ومواقع التعبئة ، حيث تم اطلاعه على عمليات إنتاج المصنع".
رمز الخبر: ۴۵۲۷۵
تأريخ النشر: 02 May 2020

امتنع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب امس الجمعة عن التعليق على تقرير لوكالة أنباء كوريا الشمالية الحكومية يشير إلى ظهور علني لزعيم البلاد كيم جونغ أون لأول مرة منذ 11 أبريل نيسان.

وقال ترامب للصحفيين في البيت الأبيض ”أفضل عدم التعليق على ذلك... سيكون لدينا ما نقوله عن ذلك في الوقت المناسب“.

وثارت تكهنات بشأن صحة كيم بعد غيابه عن احتفالات الذكرى السنوية لميلاد مؤسس البلاد وجده كيم إيل سونج في 15 أبريل نيسان.

وحسب وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية، ظهر الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون لأول مرة بعد 20 يومًا من الغياب ، في تناقض مع الشائعات حول صحته.

وأظهرت الصور التي نشرتها وكالة الأنباء المركزية كيم يرتدي بدلة ماو داكنة ويقطع الشريط الأحمر خلال الحفل ويتحدث إلى المسؤولين المرافقين بابتسامة على وجهه، فيما لم تظهر عليه أي علامات لمرض.

وأضافت الوكالة أنه "اطلع على عدة مواقع بما في ذلك أماكن معالجة المواد الخام، وإنتاج الفوسفور الأصفر، وإنتاج الأسمدة الفوسفاتية الأمونيوم، ومواقع التعبئة ، حيث تم اطلاعه على عمليات إنتاج المصنع".

وانتشرت تقارير إعلامية حول إصابة كيم جونغ أون بـ"مرض خطير" بعد تغيبه عن الدورة السنوية للمجلس الأعلى للشعب يوم 12 أبريل، خاصة بعد عدم حضوره، ولأول مرة منذ توليه زمام السلطة، المراسم الرسمية للاحتفال بعيد الميلاد الـ108 لمؤسس دولة جمهورية كوريا الديمقراطية الشمالية، كيم إل سونغ.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: