۴۲۴مشاهدات
وقال إن التناضح العكسي (Reverse Osmosis) والذي يعرف باختصار RO، هو تقنية حديثة تعد المياه المالحة للعديد من الأغراض، بما في ذلك استخدام المياه في قطاع الصناعة وللشرب.
رمز الخبر: ۴۵۲۴۰
تأريخ النشر: 29 April 2020

تمكن خبراء إيرانيون في شركة قائمة على المعرفة بمدينة مشهد المقدسة (مركز محافظة خراسان الرضوية/شمال شرقي البلاد) ولأول مرة في إيران، من إنتاج مضخة ذات الضغط العالي لأنظمة تحلية مياه البحر بالتناضح العكسي، وهي واحدة من أكثر المضخات تعقيدا من حيث التكنولوجيا والمعدات الحديثة.

ووفقا لمعاونية العلوم والتكنولوجيا في مكتب رئاسة الجمهورية اليوم الثلاثاء، فإن تصميم وانتاج المضخة من قبل خبراء هذه الشركة الإيرانية القائمة على المعرفة، تم في عام قفزة الإنتاج، بدعم من المركز الوطني لدعم المشاريع التقنية الضخمة، ولجنة تنمية المياه ومكافحة الجفاف وتآكل التربة وحماية البيئة.

وكان إنتاج هذه المضخة من الأولويات المدعومة من قبل لجنة تنمية المياه ومكافحة الجفاف وتآكل التربة وحماية البيئة التابعة لمعاونية العلوم والتكنولوجيا بمكتب رئاسة الجمهورية، حيث نجح الخبراء الإيرانيون في التوصل الى تكنولوجيا وانتاج هذا النوع من المضخات وأصبح الآن، إنتاج هذه المضخات ممكنا داخل البلاد بهدف سد حاجة صناعات البنية التحتية في ايران و الإكتفاء ذاتيا فيما يتعلق بانتاج واحدة من المعدات المستخدمة في أنظمة تحلية المياه.

وقال منفذ هذا المشروع البحثي علي رحيميان مشهدي، إن هذه المضخة المتطورة تظهر أهميتها في تحلية المياه السطحية والجوفية كما ان استخدامها يصبح أكثر اهمية في التعامل مع أزمة قلة المياه، خاصة في المناطق الجافة وشبه الجافة مثل إيران لمعالجة المياه المالحة.

وقال إن التناضح العكسي (Reverse Osmosis) والذي يعرف باختصار RO، هو تقنية حديثة تعد المياه المالحة للعديد من الأغراض، بما في ذلك استخدام المياه في قطاع الصناعة وللشرب.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: