۳۰۶مشاهدات
وقال قائد القوة الجوفضائية لحرس الثورة الاسلامية، العميد أمير علي حاجي زاده، ان " القمر الصناعي نور واحد الذي اطلقه حرس الثورة مشروع عملاق مؤلف من عدة مشاريع كبيرة جدا .
رمز الخبر: ۴۵۱۷۴
تأريخ النشر: 25 April 2020

وصف قائد القوة الجوفضائية لحرس الثورة الاسلامية العميد امير علي حاجي زاده، القمر الصناعي "نور-واحد" الذي أطلقه حرس الثورة مؤخرا بأنه مشروع عملاق، وقال بان اصوات الاميركيين المعترضة دليل على اهميته . واعتبرت وزارة الخارجية الايرانية ان التطور العلمي والتكنولوجي خاصة في مجال الجو-فضاء حق للشعب الايراني، وقالت بان التدخلات الغربية لن تؤثر عليه .

اياما بعد اطلاق حرس الثورة الاسلامية في ايران القمر الصناعي "نور-واحد" بنجاح ووضعه في مداره حول الارض وما اثير حوله من اعتراض غربي. وصف الحرس الثوري القمر الصناعي بانه مشروع عملاق. واعتبر اعتراض الاميركيين دليلا على اهميته. واكد بأنه سيقوم قريبا باطلاق قمر صناعي اخر بفاعلية اكبر ووضعه في مدار على ارتفاع اعلى.

وقال قائد القوة الجوفضائية لحرس الثورة الاسلامية، العميد أمير علي حاجي زاده، ان " القمر الصناعي نور واحد الذي اطلقه حرس الثورة مشروع عملاق مؤلف من عدة مشاريع كبيرة جدا . وقد نجحنا في اول مرحلة و سنواصل التقدم في مجال التكنلوجيا الفضائية بكل ابعادها لتحقيق حاجات البلاد".

وردا على الجدل الذي اثارته اوساط غربية حول الصاروخ الحامل للقمر الصناعي أكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف أن ايران لا تمتلك أسلحة نووية أو صواريخ قادرة على حملها.
وفي تغريدة له على موقع تويتر، انتقد ظريف الضغوط التي تمارسها اميركا على الدول الاوروبية ضد قرار مجلس الأمن رقم الفين ومئتين وواحد وثلاثين وتبعية اوروبا لها ،وقال ان لا احد يمكنه ان يعطي مواعظ لإيران بناء على قراءة خاطئة للقرار.

وفيما رفضت المانيا واميركا وبريطانيا وفرنسا عملية اطلاق القمر الصناعي ، اكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي ان التطور العلمي والتكنولوجي خاصة في مجال الجو-فضاء حق للشعب الايراني، معتبرا الاطلاق الناجح للقمر الصناعي ياتي في اطار السياسة الدفاعية للبلاد.واستهجن موسوي التدخلات الاميركية الاخيرة في الشؤون الداخلية الايرانية، مؤكدا بان مثل هذه التدخلات لن تؤثر اطلاقا على عزم الشعب الايراني على تحقيق التقدم.

ياتي ذلك في ظل تصعيد خطير بدأته الولايات المتحدة عبر التهديد بضرب الزوارق البحرية الايراينة في مياه الخليج الفارسي في حال اقترابها من السفن الاميركية. وهو ما رد عليه القائد العام لحرس الثورة اللواء حسين سلامي باعلانه انه اصدر الاوامر لقوات الحرس في الخليج الفارسي بضرب السفن وحاملات الطائرات الاميركية اذا هددت الامن القومي للجمهورية الاسلامية، وقال بان إن أي إجراء تقوم به القوات الأميركية سيتم الرد عليه بشكل سريع وقاطع ومؤثر.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: