۹۱۰مشاهدات
و تتعرض الحكومة الهندية لضغوط كبيرة من الولايات المتحدة الامريكية بعدم شراء النفط الايراني وهذا ما اعترف به مسؤول حكومي هندي, مسببة بعرقلة التعامل بين الشركات الهندية والايرانية ومنع البنوك التعاون مع ايران.
رمز الخبر: ۴۵۱۶
تأريخ النشر: 14 June 2011
شبکة تابناک الأخبارية: أكد رئيس شركة "عصار" النفطية الهندية "رويا"، «انه بالرغم من المشاكل الموجودة في العلاقات المالية بين ايران والهند، فإن الشركات الهندية ستستمر في استيراد النفط من ايران».

ویذکر نقلاً عن وكالة داو جونز الإخبارية، أن "رويا" صرح ان المسؤولين الهنود أعلنوا أواخر شهر أيار بأن المباحثات مع المسؤولين الايرانيين لحل المشاكل المستجدة في العلاقات بينهما فيما يتعلق بدفع الاستحقاقات النفطية للهند، سوف تستمر.

و كانت مباحثات البلدين في الأشهر الماضية مستمرة ولكن دون الوصول الى نتيجة تذكر حيث منع البنك المركزي الهندي ومنذ كانون الاول 2010 كل التعاملات بالدولار بين البلدين والتي كانت تجري طبقاً لآلية اتحاد النقد الآسيوي، مما ولّد مشاكل عديدة في آلية دفع الاستحقاقات النفطية الايرانية على الهند.

و يعتقد الخبراء الاقتصاديون ان القرار الذي اتخذه البنك المركزي الهندي كان نتيجة الضغوط التي فرضتها واشنطن عليه علما ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ثاني أكبر مصدر للنفط بعد السعودية الى الهند، حيث تقوم بتأمين 13 الى 14% من مجموع ما تحتاجه الهند سنوياً.

و تتعرض الحكومة الهندية لضغوط كبيرة من الولايات المتحدة الامريكية بعدم شراء النفط الايراني وهذا ما اعترف به مسؤول حكومي هندي, مسببة بعرقلة التعامل بين الشركات الهندية والايرانية ومنع البنوك التعاون مع ايران.

و كان مسؤول هندي في قطاع استيراد النفط قال في وقت سابق" اننا بحاجة ماسة الى النفط الايراني ولايمكننا وقف استيرادها ".

و قد اشترت شركة (ام آر بي ال) في الاعوام 2008 - 2009 كمية تقدر ب(8) مليون طن وكما اشترت شركة (عصار) مليون طن خلال 5 الاعوام الماضية.
رایکم