۳۶۹مشاهدات
ولم تحدد “حماس” ما إذا كان العسكريان الإسرائيليان قتلا لكنها لم تقدم أيضا ما يشير إلى أنهما على قيد الحياة، مثلما فعلت في حالة سابقة مماثلة.
رمز الخبر: ۴۴۷۹۷
تأريخ النشر: 02 April 2020

أكد وزير الحرب الإسرائيلي، نفتالي بينيت، أن أي مساعدة قد تقدمها إسرائيل لقطاع غزة في مكافحة فيروس كورونا مرتبطة بمدى استعادة جنديين إسرائيليين فقدا أثناء الحرب على غزة عام 2014.

وكان نفتالي بينيت يشير بذلك في تصريح صحفي، إلى ضابط مشاة ومجند قتلا في حرب عام 2014 وما زالت حركة “حماس” تحتفظ برفاتهما.

هذا وقد أعلنت السلطات في قطاع غزة عن تسجيل 12 حالة إصابة بفيروس كورونا، وسط مخاوف من عدم كفاية المنشآت الصحية المحلية لاحتواء الوباء، في ظل وجود 96 جهازا فقط من أجهزة التنفس الصناعي بالقطاع الذي يقطنه نحو مليوني نسمة.

ولم تحدد “حماس” ما إذا كان العسكريان الإسرائيليان قتلا لكنها لم تقدم أيضا ما يشير إلى أنهما على قيد الحياة، مثلما فعلت في حالة سابقة مماثلة.

وقالت “حماس” إن إعادة الضابط والجندي، إضافة إلى مدنيين إسرائيليين عبرا الحدود إلى القطاع، يتطلب التفاوض على صفقة لتبادل الأسرى، ولن يتم مقابل مساعدات إنسانية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: